أزمة مواصلات تخنق السوريين في دمشق.. والنظام يسوق التبريرات

أزمة مواصلات تخنق السوريين في دمشق.. والنظام يسوق التبريرات

تشتدّ أزمة الازدحام في العاصمة دمشق وعموم مناطق سيطرة النظام، مع شحّ المحروقات والديزل، فيما تلقي وسائل إعلام النظام، بالمسؤولية على سائقي “السرافيس”

ويضطر سكان العاصمة إلى الوقوف لساعات قبل التمكن من الصعود إلى إحدى الحافلات، فيما ادعت صحيفة “تشرين” أن كثيراً من سائقي السرافيس يبيعون مخصصاتهم من الوقود “المدعوم” في “السوق السوداء” بسعر 3500 ليرة سورية لليتر الواحد.

وأفادت بأن المراقبين “متواطئون مع السائقين ويسمحون لهم بالتسرب عن خطوطهم” فيما تهمل مؤسسة النقل شكاوى المواطنين.

ودفع واقع المواصلات المزري بالعديد من السوريين في مناطق النظام إلى ركوب الشاحنات بدلا من وسائط النقل العامة للذهاب والعودة من أعمالهم وجامعاتهم ووظائفهم.

Back to top button