أمريكا تحسم الجدل … لا بديل لمعابر الشمال المحرر لإيصال المساعدات للسوريين

وكالة ثقة

أكدت المندوبة الأمريكية لدى الأمم المتحدة، ليندا توماس غرينفيلد، اليوم الجمعة، أنه لا بديل للمعابر الحدودية من أجل إيصال المساعدات الإنسانية إلى السوريين.

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلت بها غرينفيلد من مقر سفارة واشنطن بالعاصمة أنقرة، تعليقًا على زيارتها أمس لولاية هاتاي الحدودية مع سوريا جنوبي تركيا.

وقالت المسؤولة الأمريكية: “المنظمات المدنية واللاجئين أبلغوني أنه في حال عدم تمكين المرور عبر معبر جيلوة غوزو المقابل لمعبر باب الهوى فإنهم (اللاجئين) سيمـ.ـوتون”.

وشددت على الأهمية البالغة لحزمة المساعدات الإنسانية الأمريكية البالغة أكثر من 200 مليون دولار لصالح السوريين المعلن عنها أمس الخميس.

ولفتت إلى أن معبر “جيلوة غوزو” هو الوحيد المفتوح في شمال غربي سوريا، مضيفة: “إغلاق آخر حدود إنسانية مع سوريا سيتسبب في قسـ.ـوة غير مبررة”.

وبيّنت أنها ستنقل مسألة فتح المعابر الحدودية المغلقة في السابق إلى أجندة مجلس الأمن الدولي.

زر الذهاب إلى الأعلى