تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزميرصحة النظام تعلن تسجيل 15 إصابة بمرض “الكوليرا”تركيا.. الحكم بالسجن لمدة 26 عاماً ونصف على قاتل الشاب السوري “محمد اليافي”

أمريكا تنشئ قاعدة عسكرية في مدينة الطبقة السورية

أفادت مصادر ميدانية لموقع “عربي21″، أن الولايات المتحدة بدأت في بناء قاعدة عسكرية في مدينة الطبقة، غرب الرقة السورية.

وبحسب المعلومات، فقد قامت واشنطن مؤخرا بإنشاء مركز قيادة لقواتها العسكرية في المنطقة، وتشييد أبنية سكنية لجنودها في منطقة الإسكان العسكري ومباني الأمن العسكري والجنائي في الحي الثالث في المدينة.

ويقول الصحفي الكردي السوري، مصطفى عبدي، لـ”عربي21″، إن لموقع مدينة الطبقة الاستراتيجي دورا في زيادة اهتمام الولايات المتحدة بها، “فهي خط جبهة متقدم، ونقطة ربط بين محافظة الرقة وحلب وريفيهما، إضافة إلى وجود سد الفرات ومطار الطبقة العسكري، والذي هو أكبر المطارات العسكرية في سوريا”.

وأوضح أن قوات النظام ومليشياته “باتت تشكل تهديدا على مدينة الطبقة، والتي تعتبر منطقة نفوذ أمريكية، حيث أصبحت مركز قيادة لإدارة العمليات العسكرية باتجاه مدينة الرقة وإطلاق حملة تحريرها الجارية حاليا”، كما قال.

يشار إلى أن ميليشيا سوريا الديمقراطية (قسد)، كانت قد سيطرت على مدينة الطبقة من يد تنظيم الدولة، في 10 أيار/ مايو الماضي، بدعم جوي ولوجستي من التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى