إعدام 13 تركيا برصاص في الرأس شمال العراق

أعلنت تركيا عثور قواتها البرية في العراق على جثث 13 مواطنا اختطفهم حزب العمال الكردستاني PKK في وقت سابق وأعدمهم في أحد الكهوف بشمال العراق.
وقال وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، في تصريح من مركز متابعة العملية قرب الحدود العراقية برفقة قادة في الجيش اليوم الأحد، إن 12 من الأتراك المخطوفين قتلوا بالرصاص في الرأس وواحد في الكتف.
ولم يحدد الوزير التركي هوية القتلى لكن وكالة “رويترز” للأنباء نقلت عما وصفته بالمصدر الأمني الرفيع تأكيده الأمني الرفيع تأكيده التعرف على هوية تسعة من القتلى الذين عُثر على جثثهم في الكهف ومن بينهم أفراد من المخابرات والجيش والشرطة.رويترز” للأنباء نقلت عما وصفته بالمصدر الأمني الرفيع تأكيده الأمني الرفيع تأكيده التعرف على هوية تسعة من القتلى الذين عُثر على جثثهم في الكهف ومن بينهم أفراد من المخابرات والجيش والشرطة.
وأعلن أكار أن بلاده شنت عملية عسكرية ضد حزب العمال الكردستاني في منطقة كارا بشمال العراق يوم العاشر من فبراير/ شباط الجاري لتأمين حدودها والعثور على المواطنين المخطوفين مشيرا إلى مقتل 48 من مقاتلي PKK في العملية إضافة لمقتل 3 جنود أتراك وإصابة 3 آخرين.
وأوضح أن القوات التركية علمت بموقع المخطوفين من المعلومات الأولية التي قدمها عنصران من PKK ألقت القبض عليهما سابقا.
وكان حزب العمال الكردستاني نفى الاتهامات التركية قائلا إن القتلى لقوا حتفهم أثناء اشتباكات في المنطقة وأنكرت “إيذاء أي أسير قط”.

زر الذهاب إلى الأعلى