آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحجمطالبات بتمديد آلية إيصال المساعدات عبر معبر باب الهوىعاصفة مطرية تتسبب بأضرار مادية وإصابات في مخيمات إدلب وحلبأوتشا: 13.4 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية في جميع أنحاء سوريا“أونروا”: نحتاج إلى 5 ملايين دولار في الأردن لتقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين من سورياميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)إيران تُنشئ قاعدة عسكرية جديدة في “مورك” بحماة وتزوّدها بأسلحة نوعية (خاص)

إيران تزيد من توغلها في حلب بإنشاء مركز تدريب عسكري (خاص)

إيران تزيد من توغلها في حلب بإنشاء مركز تدريب عسكري (خاص)

وكالة ثقة – خاص

أنهت الميليشيات الإيرانية، خلال الساعات الماضية، من تجهيز معسكر تدريب لعناصرها الجديدة في محافظة حلب (شمال غربي سوريا)، وفقاً لمصادر خاصة حصل عليها مراسل وكالة “ثقة”.

وقال مراسلنا، إن الميليشيات الإيرانية انتهت من إنشاء معسكر تدريب لعناصرها في منطقة ديرحافر بريف حلب الشرقي، والذي أطلق عليه إسم معسكر “الإمام المهدي”، والمخصّص لميليشيا “فاطميون” الأفغانية وحركة “النجباء” العراقية.

وفي السياق، أوضح مراسلنا أن الميلشيات تعمل منذ أيام أيضاً على إنشاء معسكرين “الأول” بين مسكنة ومنطقة الدبسي في ريف حلب الشرقي، و”الثاني” في منطقة “عران” التابعة لمدينة الباب شرقي حلب.

وأمّا بالنسبة إلى الأرض التي شُيد عليه المعسكر في مدينة “دير حافر”، فهي تقع من الجهة الشمالية للمدينة بالقرب من قرية الأحمدية، وتعود ملكيتها إلى المدني “مجد إبراهيم الدندن” والذي استملك أراضٍ عدّة وباعها لصالح الإيرانيين في حلب.

ويعود إنشاء معسكرات جديدة بريف حلب، على خلفية تكثّيف ميليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تعزيزاته العسكرية إلى محافظة حلب مؤخراً، بهدف تغطية المناطق التي أخلتها روسيا في ريف حلب الشرقي، ومناطق أخرى مثل كويرس والسلمية وتدمر وأثريا.

وأكّد مراسلنا أنه وبتاريخ 20/5/2022 تم تخريج أول دورة من المعسكر الجديد وتم زجهم إلى جبهات ريف حلب.

يشار إلى أن منطقة دير حافر ومسكنة والدبسي تحتوي على أكبر العشائر في كل أرياف حلب وهي عشيرة “الخفاجة والبو عاصي والبكارة والبوعواد” وهي عشائر موالية للنظام كانت في السابق قد زجت بشبابها مع اللجان الشعبية وميليشيات إيران.

زر الذهاب إلى الأعلى