الرئيسية » اخبار » اتفاق وقف إطلاق النار بريف حمص الشمالي

اتفاق وقف إطلاق النار بريف حمص الشمالي

اتفقت هيئة المفاوضات عن ريف حمص الشمالي مع الجانب الروسي على وقف إطلاق النار، بعد اجتماع دام لمدة أكثر من ساعتين في معبر الدار الكبيرة شمال حمص.

وأكد ناشطون أن الإجتماع الذي دار بين هيئة التفاوض عن ريف حمص الشمالي والجانب الروسي حصلت داخل سيارة زيل عسكرية في حاجز بالقرب من بلدة الدار الكبيرة شمال حمص، اتفق فيها الطرفان على وقف إطلاق النار اليوم حتى يوم غد الثلاثاء كيف يتم إستكمال الاجتماعات والمفاوضات.

وكانت المفاوضات بين الجانبين قد تعثرت الأسبوع الماضي بسبب رفض الهيئة إقامة الاجتماع ضمن مناطق سيطرة النظام في ريف حمص الشمالي، حيث أكد ممثلين عن هيئة التفاوض أن الجانب الروسي أصر على تغيير مكان الاجتماع في الخيمة التي يتم فيها اللقاء خلال الجلسات الماضية، وطلب من لجنة التفاوض الخروج باتجاه مناطق سيطرة النظام، إلا أن رفض الهيئة حال دون عقد الاجتماع وانسحاب الطرفين.

وتعرضت مدن وبلدات وقرى ريفي حمص الشمالي وحماة الجنوبي لغارات جوية وقصف مدفعي وصاروخي عنيف جدا خلال الأسبوع الماضي بهدف الضغط على الثوار والمدنيين للقبول بشروط الجانب الروسي، حيث تعرضت مدينة الرستن يوم أمس لقصف بأكثر من 200 صاروخ سقطت على منازل المدنيين خلال أقل من ساعة واليمن تعرضت لأكثر من 80 صاروخ دفعة واحدة.

واستهدفت قوات الإحتلال الإيرانية وقوات الأسد اليوم مدن وبلدات ريف حمص الشمالي وريف حماة الجنوبي بعدد كبير من الصواريخ والقذائف بشكل جنوني، حيث سقط 6 شهداء بينهم سيدة وطفل وأكثر من 25 جريحا بينهم حالات خطيرة في مدينة الرستن، كما سقط شهيد في بلدة الزعفرانة ،كما تعرضت مدينة تلبيسة وبلدات “تلدو وديرفول والغنطو وكيسين وعزالدين والمجدل والسعن الأسود والدمينة وبريغيت والنزارة” لقصف جوي ومدفعي عنيف جدا أسفر عن سقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين، وخروج مشفى مدينة الرستن عن الخدمة، وهو المشفى الثاني بعد مشفى الزعفرانة يوم امس.

شاهد أيضاً

“سوريا سلاماً” معرض يسلط الضوء على التراث الذي دمرته قوات الأسد وحلفاؤه

تتهيأ متاحف دولة قطر للاحتفاء بالتراث السوري في معرضٍ تحت عنوان “سوريا سلاماً”، لافتاً انتباه ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *