الرئيسية » اخبار » اجتماع في جنيف في سبتمبر حول تعديل الدستور السوري

اجتماع في جنيف في سبتمبر حول تعديل الدستور السوري

أعلنت الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، أن مبعوثها إلى سوريا يعتزم تنظيم اجتماع مطلع أيلول/سبتمبر المقبل في جنيف مع روسيا وإيران وتركيا حول تشكيل لجنة دستورية مهمتها إعداد دستور جديد لسوريا.

وقالت الأمم المتحدة في بيان، إن ستيفان دي ميستورا أجرى الثلاثاء “مشاورات غير رسمية” في سوتشي بروسيا مع ممثلين من إيران وتركيا وروسيا حول تشكيل هذه اللجنة التي ستضم ممثلين من النظام السوري والمعارضة السورية.

وتابع البيان أن “المبعوث الخاص في عجلة لإجراء مشاورات غير رسمية في مطلع ايلول/سبتمبر مع إيران وروسيا وتركيا لوضع اللمسات الأخيرة على اللجنة الدستورية”.

وتلقى دي ميستورا، الذي يشارك في محادثات في روسيا مع القوى الثلاث تستمر يومين، قوائم من النظام السورية والمعارضة بأسماء المرشحين المقترحين للجنة الدستورية.

وكان دي ميستورا نظّم في حزيران/يونيو الماضي اجتماعا مماثلاً في مقر الأمم المتحدة في جنيف لكنه لم يحصل سوى على لائحة بـ50 اسما من النظام السوري، بينما لم تقدم المعارضة لائحة مرشحيها الـ50 سوى في تموز/يوليو الحالي.

وأوكلت إلى دي ميستورا، الذي يتولى جهود الأمم المتحدة بشأن سوريا منذ 2014، مهمة تشكيل اللجنة خلال اجتماع دعمته روسيا عُقد في سوتشي في كانون الثاني/يناير قاطعته المعارضة.

وقاد دي ميستورا منذ العام 2016 تسع جولات محادثات بين النظام والمعارضة في جنيف وفيينا، لكن دون التوصل أبدا إلى تحقيق نتائج.

وجاء بيان الأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، عقب انتهاء اجتماع رباعي في سوتشي، جنوب غربي روسيا، ضم دي ميستورا والدول الضامنة، وتم خلاله التباحث بشأن إنشاء اللجنة الدستورية وآليات عملها.

وعقب اللقاء الرباعي، قال المبعوث الأممي إلى سوريا، في تصريحات للصحافيين: “لقد انتهينا من المشاورات بخصوص اللجنة الدستورية، وكان اجتماعا مفيداً”، مشيدا باللقاء مع الدول الضامنة حول اللجنة الدستورية في سوتشي.

شاهد أيضاً

جاويش أوغلو: لا يمكن التسامح مع تحرشات النظام السوري للجنود الأتراك في إدلب

أكد وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، أن بلاده لن تتسامح مع تحرشات قوات النظام ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *