استشهاد خاطئ بالقرآن للرئيس التونسي يثـ.ـير ضـ.ـجة بتونس

استشهد الرئيس التونسي، قيس سعيّد، خلال خطاب موجّه ضـ.ـد اﻹسـ.ـلاميين، بآية جديدة، لم ترد في القرآن الكريم، ما أثار ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال سعيّد في كلمة له أثناء توقيع اتفاقية لتوزيع مساعدات للعائلات الفقيرة المتضررة من تداعيات كـ.ـورونا: “ليتذكروا قوله سبحانه وتعالى (قل الحق ولو كان على نفسك) أين هم من الإسلام ومن مقاصد الإسلام؟ كيف يتعرضون لأعراض الناس ويكذبون؟ والكذب بالنسبة لهم من أدوات السياسة”.

وأضاف: “أعرف ما يدبرون وأقول لهم: أنا لا أخاف إلا الله رب العالمين، بالرغم من محاولاتهم اليائسة التي تصل إلى التفكير بالاغتـ.ـيال والقـ.ـتل وسـ.ـفك الدمـ.ـاء”.

ومضى بالقول: “يفكرون في الاغـ.ـتيال (في إشارة إلى محاولة اغتـ.ـياله) ويفكرون في الدمـ.ـاء، سأنتقل إن مت اليوم أو غدا شـ.ـهيدا إلى الضفة الأخرى من الوجود عند أعدل العادلين، طريق الحـ.ـق صعـ.ـبة شـ.ـاقة، ولكن الحق هو من أسمائه تعالى”.

وكان الجـ.ـيش التونسي قد اتخذ إجراءات وصفت بالانقـ.ـلابية منها تجميد البرلمان وإقالة رئيس الحكومة هشام المشيشي، وسط انهيـ.ـار الحالة الاقتصادية ورفض غالبية الأحـ.ـزاب؛ أبرزها “النهضة” اﻹسـ.ـلامي الأكبر تمثيلا في البرلمان.

زر الذهاب إلى الأعلى