استقبال حافل ليهود في دمشق وحلب بتسهيل من نظام اﻷسد

استقبال حافل ليهـ.ـود في دمشق وحلب بتسـ.ـهيل من نظـ.ـام اﻷسد

كشفت تقارير إعلامية عن وصول يهـ.ـود أمريكيين ، إلى العاصمة السورية دمشق ، واستقبالهم بحفـ.ـاوة كبيرة ، بعد زيارة مشابهة لحلب ، بالتنسيق مع النظـ ـام ، وفقا لما نقله موقع “العربية نت” عن قناة إسـ ـرائيلية.

وذكر الموقع أن نظـ ـام اﻷسد ، سـ.ـهّل زيارة وفد يهـ.ـودي إلى دمشق ، يضم 12 شخصًا، 6 منهم نساء، يقيـ.ـمون حاليًا بمدينة نيويورك الأمريكية.

والمجموعة هي من اليهـ.ـود الذين هـ ـاجروا من سوريا، قبل عشرات السنين ، وعادوا إلى دمشق بدعوى معـ.ـالجة أسنانهم، حيث أن التكـ.ـاليف في سوريا أقل منها في الولايات المتحدة.

وبحسب المصدر ، فقد تجول الوفـ.ـد اليهـ.ـودي ، في أحياء المدينة وأسواقها الشعبية وتناولوا الطعام في مطاعمها، كما التقـ.ـوا مع ثلاثة من اليهـ.ـود المقيـ.ـمين هناك.

وقال أحد الزائـ.ـرين في حديث لإحدى القنوات الإسـ ـرائيلية ، إنه لقي حفـ.ـاوة في الاستقبال، وأن بعض السكان رحبوا بهم بعبارة: “أهلًا وسهلًا …سوريا بلدكم” ، كما أشار الموقع إلى أن الزيارة سبقتها زيارة وفد آخر إلى حلب، شمال البلاد، قبل شهر.

يذكر أن النظـ ـام يعمل على استمـ.ـالة اﻷجانب من اليهـ ـود واﻷوروبيين ، والأحـ ـزاب اليمـ ـينية المتطـ ـرفة من الدول الغربية ، لتلـ.ـميع صورته الإعلامية ، والحديث عن “مكـ ـافحة اﻹرهـ ـاب”.

زر الذهاب إلى الأعلى