تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزميرصحة النظام تعلن تسجيل 15 إصابة بمرض “الكوليرا”تركيا.. الحكم بالسجن لمدة 26 عاماً ونصف على قاتل الشاب السوري “محمد اليافي”

اعتراف صفحات النظام.. هكذا يعامل الروس ضباط الأسد

كشفت صفحات موالية للنظام عن الإهانات التي يتعرض لها ضباط “الفيلق الخامس اقتحام” والمتطوعين من قبل الضباط الروس.

وهاجم ضابط عامل في “الفيلق الخامس اقتحام” التابع لقوات الأسد، الضباط الروس، واتهمهم بالكذب وترك عناصر النظام لمصيرهم خلال المواجهات مع الفصائل المقاتلة، وعدم تقديم المساندة الجوية اللازمة عند خوض المعارك، إضافة إلى مقتل العديد من عناصر الأسد جراء غارات روسية خاطئة.

ونقلت شبكة “أخبار جبل الشيخ مباشر” الموالية للنظام في رسالة من أحد ضباط الفيلق قوله: ” القائد الروسي القادم من روسيا لسوريا، كل ما بدو يحكي كلمة، إذا بدو يقلك صباح الخير، بيبدأ بجملة نحن عم نعطيك 200 دولار”.

وأشار الضابط إلى سوء معاملة الضباط الروس للعناصر وضباط الأسد، وإهانتهم دون سبب، وتوجيه الشتائم لهم، مضيفاً أن الضباط الروس يتعمدون إرسال مقاتلي الفيلق إلى معارك خاسرة دون مدهم بأسلحة حديثة ومتطورة، ما تسبب بمقتل العشرات من العناصر.

وبحسب تقارير إعلامية؛ فإن الفيلق الخامس تم إعداده بدعم مالي ولوجستي كامل من حليفي الأسد (روسيا وإيران)، وتقدر رواتب مقاتليه بما بين 200 و400 دولار أمريكي حسب رتبهم (مجندون وضباط صف وضابط). أما التدريب والتكوين فستتولى عبأه الأكبر “قيادات عسكرية نوعية” من ميليشيا “حزب الله”.

يذكر أن وزارة الدفاع التابعة للنظام أصدرت بداية العام الحالي بياناً بتشكيل فيلق جديد تابع لقوات الأسد، ودعت شباب سوريا للانضمام إليه برواتب عالية تصل إلى 200 ألف ليرة سورية، كما بدأت الوزارة بحملات إعلامية للفيلق عبر إرسال رسائل نصية على أجهزة المواطنين الخلوية عبر شركات الاتصالات وحث الشباب على التطوع في الفيلق الخامس.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى