اعتـ ـراض مسيحي على إدخال المازوت اﻹيـ ـراني للبنان عبر نظـ ـام اﻷسد

اعتـ ـراض مسيحي على إدخال المازوت اﻹيـ ـراني للبنان عبر نظـ ـام اﻷسد

وكالة-ثقة – فريق التحرير

انتـ ـقد البطريرك الماروني بشارة بطرس الراعي، قيام ميليـ ـشيا حـ ـزب الله، بإدخال النفط الإيراني عبر اﻷراضي السورية، واصفا ذلك بأنه “انتقـ ـاص من سيادة لبنان”.

وقال الراعي عقب لقائه بالرئيس اللبناني ميشيل عون: “تحدّثت في السابق عن السيادة اللبنانية، وقلت إن دخول صهاريج المحروقات الإيرانية تحت سلـ ـطة أمـ ـنية، جيـ ـش سوري وحـ ـزب الله، أمر غير مسموح به”.

وأضاف الراعي بالقول: “هذا ما سمّيته انتـ ـقاصا لسيـ ـادة لبنان ولا أستطيع قبوله”، فيما أعلنت ميليـ ـشيا “حزب الله”، أمس، عن وصول الباخرة الثانية المحملة بالمازوت إلى مرفأ بانياس على الساحل السوري.

وقد أعلن رئيس الحكومة اللبنانية نجيب ميقاتي، اﻷسبوع الماضي، أن شحـ ـنات الوقود تلك “تمثل انتـ ـهاكا لسيـ ـادة لبنان” إلا أن العمـ ـلية مستمرة.

ومن المخطـ ـط له أن وصول 4 ناقـ ـلات أخرى؛ ناقـ ـلتي مازوت وناقـ ـلتي بنزين، خلال الفترة المقبلة، وسط أزمـ ـة خانقة في البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى