آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحجمطالبات بتمديد آلية إيصال المساعدات عبر معبر باب الهوىعاصفة مطرية تتسبب بأضرار مادية وإصابات في مخيمات إدلب وحلبأوتشا: 13.4 مليون شخص بحاجة إلى مساعدات إنسانية في جميع أنحاء سوريا“أونروا”: نحتاج إلى 5 ملايين دولار في الأردن لتقديم المساعدة للاجئين الفلسطينيين من سورياميليشيا “حزب الله” اللبناني تُنشى معسكراً جديداً قرب “القريتين” في حمص (خاص)إيران تُنشئ قاعدة عسكرية جديدة في “مورك” بحماة وتزوّدها بأسلحة نوعية (خاص)

اغتيال مدني ونجاة عنصر للنظام في درعا

اغتيال مدني ونجاة عنصر للنظام في درعا

وكالة ثقة

شهدت مدينة درعا (جنوبي سوريا)، خلال الساعات القليلة الماضية، عمليتي اغتيال أحدها لعنصر من قوات النظام والثانية لشاب مدني، أسفرت عن إصابة الأول ومقتل الثاني.

وبحسب تجمع أحرار حوران المختص بنقل أخبار المنطقة الجنوبية، فإن مسلحين مجهولين أقدموا على إطلاق النار بشكل مباشر على الشاب “عمار علي المناجرة” في بلدة تل شهاب في ريف درعا الغربي، ما أدّى إلى مقتله على الفور.

وأوضح التجمع أن الشاب “المناجرة” هو مدني ولم يسبق له الانضمام لأي جهة، ويبلغ من العمر قرابة الستين عاما.

وفي السياق، نجا العنصر من قوات النظام “عمر حسن كساب” الملقب بـ “العياشنة”، من محاولة اغتيال، جرّاء إقدام مسلحون بإطلاق نار مباشر بالقرب من اللواء 52 في ريف درعا الشرقي.

ويعمل “العياشنة” عسكري في إدارة الإشارة، وهو من قرية المسيكة في منطقة اللجاة، ويسكن في مدينة الحراك في ريف درعا الشرقي.

وأمس السبت، قتل المساعد في “الأمن العسكري” المعروف باسم “أبو علي خلّوف” إثر استهدافه بالرصاص المباشر من قبل مجهولين على الطريق الواصل بين بلدتي تسيل وسحم الجولان غربي درعا. 

ويشغل “خلّوف” مسؤول الدراسات الأمنية بمفرزة “الأمن العسكري” في بلدة الشجرة، وينحدر من منطقة تلكلخ في محافظة حمص، بحسب التجمع.

ويوم الجمعة أيضاً، عثر الأهالي في السهول الزراعية الشمالية لمدينة جاسم بريف درعا، على جثة العنصر في قوات النظام “مصطفى منذر علوش”، والذي يعمل في صفوف الفرقة السابعة في جيش النظام، وينحدر من محافظة حماة، وكان مخطوفاً من قبل مجهولين.

زر الذهاب إلى الأعلى