الرئيسية » اخبار » الأسد يستقبل وفداً روسياً في دمشق

الأسد يستقبل وفداً روسياً في دمشق

ناقش مبعوث الرئيس الروسي الخاص “ألكسندر لافرنتييف”، بشار الأسد، صباح اليوم الخميس، في زيارة أجرتها وزارتي “الدفاع والخارجية” الروسية إلى دمشق.
وبجسب مصادر إعلام روسية، فإن اللقاء تمحور حول المؤتمر الدولي عن اللاجئين الذي من المفترض أن ينعقد في دمشق الشهر المقبل والجهود التي تبذل تحضيرا لخروج هذا المؤتمر بنتائج إيجابية، تساهم في تخفيف معاناة اللاجئين السوريين، حسب زعمهم.
وتطرقت المحادثات تطرقت إلى التحديات التي تواجه المؤتمر وخاصة محاولات بعض الدول منع عقده، وإفشاله، أو ممارسة الضغوط على دول راغبة بالمشاركة، وزعمت أن الهدف من المؤتمر إنساني بحت وهو موجه لمصلحة اللاجئين وعودتهم إلى وطنهم.
وشهدت محادثات رئيس النظام والوفد الروسي، بحسب وسائل الإعلام، تطابقاً في وجهات النظر حول أن هذا المؤتمر يشكل فرصة أمام الجميع للبدء بالنظر إلى هذا الملف من منظور إنساني فقط بعيداً عن أي استثمار سياسي من قبل بعض الدول الغربية.
وكانت دعت روسيا لمؤتمر عودة اللاجئين السوريين في يومي 11-12 نوفمبر من الشهر المقبل في دمشق.
ووصل وفد روسي بطائرة عسكرية إلى لبنان، الخميس، برئاسة المبعوث الروسي الخاص لسوريا “ألكسندر لافرنتيف” حاملا دعوة للبنان لتشارك في المؤتمر.
وعرض “لافرنتيف” خلال لقائه الرئيس اللبناني ميشال عون الأسباب التي دفعت بلاده للدعوة إلى مؤتمر دولي في دمشق، وهي لبحث عودة اللاجئين السوريين، بهدف إيجاد الظروف المناسبة لتأمين العودة الطوعية لهم إلى بلادهم، حسب قوله.
الجدير بالذكر، أن المبادرة الروسية التي انطلقت في العام 2018 لإيجاد حل لأزمة اللاجئين السوريين لم تكتمل، بسبب مواقف عدد من الدول الغربية التي لم توفر التمويل اللازم لهذه المبادرة، إضافة إلى أن ربط هذه العودة بإيجاد حل سياسي هو أمر غير مشجع.

شاهد أيضاً

ثلاث منظمات مدنية ترفع دعوى قضائية ضد نظام الأسد في ألمانيا

كشف تقرير مشترك لمجلة دير شبيغل ودويتشه فيله الألمانيين، عن دعوى قضائية نظمتها منظمات مجتمع ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *