تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

الأمم المتحدة تؤكد عجزها في إيصال المساعدات إلى سوريا وواشنطن تطلب النظر في المسألة “فورا”

Click Hereأكد وكيل أمين عام الأمم المتحدة للشؤون ألإنسانية “مارك لوكوك”، على وجود عجز كبير في المعدات والأجهزة الطبية الأساسية لمواجهة تفشي فيروس “كورونا المستجد” في سوريا.

وشدد خلال جلسة لمجلس الأمن متعلقة بسوريا أمس الأربعاء أن العجز جاء بعد إغلاق معبري “الرمثا” مع حدود الأردن، و”اليعربية” مع العراق مطلع هذا العام.

وأوصى “لوكوك” بالعمل على التوصل لوقف شامل لإطلاق النار في جميع أرجاء سوريا، وتوريد المستلزمات الطبية الهامة التي كان يتم توفيرها سابقاً عبر معبر اليعربية، وتجديد الإذن بإيصال المساعدات العابرة للحدود لشمال غربي البلاد.

بدورها، طالبت المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة السفيرة “كيلي كرافت”، بالنظر الفوري في كيفية تسهيل إيصال المساعدات العابرة للحدود إلى كل أنحاء سوريا.

وقالت: “خنق تدفقات المساعدة بهذه اللحظة الخطيرة من شأنه أن يتحدى المنطق..والولايات المتحدة تدعو المجلس للنظر الفوري بكيفية تسهيل المساعدة عبر الحدود لكل سوريا، بغض النظر عمن يسيطر على المنطقة”.

وشددت على أن إغلاق معبر “اليعربية” أدى لفقدان إيصال 40% من المعدات واللوازم الطبية، مضيفة: “عندما عجز هذا المجلس عن إبقاء هذا المعبر مفتوحاً بموجب القرار 2504 ، فإن هذا مهد الطريق لانتشار الفيروس الذي سيؤدي الي خراب سوريا ما لم نتحرك على الفور بتقديم مساعدات إضافية إلى السوريين”.

وكان مجلس الأمن الدولي اعتمد القرار 2504 في 11 كانون الثاني/يناير الماضي، والقاضي بتمديد آلية إيصال المساعدات الإنسانية العابرة للحدود إلى سوريا عبر معبرين فقط من تركيا ولمدة 6 أشهر وإغلاق معبري “اليعربية” في العراق، و”الرمثا” في الأردن نزولا على رغبة روسيا والصين.
المصدر : وكالات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى