تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

الأونروا: الوضع في غزة أشبه بالزلزال الذي ضرب تركيا وسوريا

وكالة ثقة

وصفت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين “الأونروا”، اليوم الأحد 26 نوفمبر/تشرين الثاني. الوضع في غزة وشمال القطاع أشبه بالزلزال الذي ضرب تركيا وسوريا.
وقال المستشار الإعلامي للأونروا عدنان أبو حسنة، في تصريحات له، إن شمالي قطاع غزة ومدينة غزة يعيشان مجاعة، وأن الأمراض المعوية والجلدية تنتشر بأضعاف ما كانت عليه.
واعتبر أن مياه الصرف الصحي التي غمرت شوارع القطاع ستؤدي لتلوث الشواطئ ونشر الأمراض، وهناك مخاوف من تسرب مياه الصرف الصحي للمياه الجوفية وهذا غير قابل للإصلاح، مؤكداً أن إدخال الوقود بكميات كبيرة هو الأساس لتوفير مياه نظيفة للمواطنين في غزة.
وأشار إلى أن معبر رفح لا يكفي لإدخال المساعدات، ويجب فتح معبر كرم أبو سالم لإيصال الوقود ومواد الإغاثة، وأن آلية إدخال الشاحنات في معبر رفح معقدة وسعته القصوى 130 شاحنة يوميا.
وبين أن الوكالة تحتاج على الأقل إلى 120 طنا من الوقود يوميا لبدء تشغيل المرافق الأساسية.
ولفت أبو حسنة إلى أنه مطلوب دخول 200 شاحنة مساعدات إغاثة يوميا لمدة شهرين متواصلين.
وكشف عن وجود محادثات مكثفة مع الاحتلال الإسرائيلي لإدخال الوقود وغاز الطبخ لقطاع غزة.
ودخل اتفاق الهدنة الإنسانية في غزة صباح الجمعة حيز التنفيذ، حيث تضمن إطلاق 50 أسيرا من النساء والأطفال محتجزين في غزة، مقابل الإفراج عن 150 أسيرا فلسطينيا من من النساء والأطفال في سجون الاحتلال.

زر الذهاب إلى الأعلى