الائتلاف الوطني يؤكد تضامنه مع الدكتورة “أماني بلور” ضد حملة التشويه من النظام

وكالة ثقة

أكد الائتلاف الوطني السوري، أنه باسم ملايين السوريين يعلن تضامنه مع الطبيبة الثائرة أماني بلور وثقته بها بعد حملة تشويه تتعرض له من قبل شخصيات وإعلام النظام،
وأشاد الائتلاف الوطني في بيان له، بدور الطبية الثوري وبطولاتها وتفانيها في خدمة أبناء وطنها على مدار سنوات طويلة من الحصار والقصف والتهجير الذي تعرضت له غوطة دمشق الشرقية.
وأضاف لقد قدمت الدكتورة أماني، إلى جانب الملايين من شابات سورية وشبابها أعظم التضحيات، وكانوا وما يزالون نماذج استثنائية للعمل الثوري والإنساني والإغاثي والإعلامي.
وذكر أن مساعي النظام لابتزاز السوريين، وخاصة المبدعين والمتميزين منهم، عبر الضغط على ذويهم تمثل جريمة إضافية في سلسلة طويلة من جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبها النظام بحق الشعب السوري.
وختم أن أكاذيب النظام لن تنطلي على أحد، وستلاحقه ملايين الأدلة والوثائق وشهادات الشهود وصولاً إلى محاسبة المتورطين بجرائم استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية وسائر الانتهاكات وجرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.
وكان أطلق ناشطون سوريون وشخصيات معارضة على مواقع التواصل الاجتماعي، حملة واسعة للتضامن مع الطبيبة السورية أماني بلور، والتي قدمت قبل شهر شهادة في مجلس الأمن على استخدام نظام الأسد السلاح الكيماوي وقصفه للمدنيين.

زر الذهاب إلى الأعلى