أول سيدة تتقلد المنصب.. من هي “حفيظة غاية أركان” رئيسة البنك المركزي التركي؟ (بروفايل)في اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. على المجتمع الدولي التحرك عاجلاً لحماية الأطفال في سوريافي اليوم الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. أطفالنا والحرباليومِ الدولي لضحايا العدوان من الأطفال الأبرياء.. أطفال الشمال السوري ودور المساحات الصديقة بالطفلمقتل ثلاثة شبان في إدلب (صور)عراقية تقتـل ضرتها السورية في بغدادالديمقراطية أهميتها وآليات تعزيزها وتحقيقها في المجتمع السوريرحيل مؤلف موسيقى “افتح يا سمسم” حسين نازكمتحدث باسم الخارجية الاميركية: لا يمكن عودة النازحين السوريين بسبب الظروف غير المناسبة وقبل الحل السياسيدور التعليم في بناء مجتمع ديمقراطيالديمقراطية.. أهميتها وآليات تعزيزها وتحقيقها في المجتمع السوريوفاة شابة إثر تعرضها لـ”سحر نجـس” في ريف دمشقالعثور على هيكل عظمي لشخص مات قبل 7 آلاف عامهل يلتقي “الأسد” و”نتنياهو” في مؤتمر المناخ؟

الائتلاف الوطني يطالب بعقد اجتماع عاجل مع السلطات التركية

وكالة ثقة

طالب الائتلاف الوطني السوري، أمس السبت 31 ديسمبر/كانون الأول، بعقد اجتماع عاجل مع المسؤولين الأتراك بشأن توضيح بعض الأمور والمستجدات فيما يتعلق بموضوع تطبيع العلاقات مع دمشق.

وبحسب مصادر حصل عليها موقع تلفزيون سوريا، فإن الاجتماع بين الائتلاف والمسؤولين الأتراك سيكون في بداية الأسبوع المقبل.

والتزم “الائتلاف الوطني” الصمت، عقب التقارب التركي الأخير مع نظام الأسد، ولم يأتِ بأي تعليق على الإطلاق.

واكتفى في صفحته الرسمية على “فيس بوك” بنشر بعض التقارير، وبعض الأخبار اليومية، التي لا صلة لها بما يجري على الساحة السياسية.

وكان آخر الأخبار التي نشرها، ملخص للإحاطة التي قدمها رئيس هيئة التفاوض السورية “بدر جاموس”، حول اللقاءات التي عقدها خلال جولته الأوروبية الأخيرة.

وشهدت العاصمة الروسية موسكو، يوم الأربعاء 28 كانون الأول / ديسمبر، اجتماعا لوزراء دفاع روسيا ونظام الأسد وتركيا، لمناقشة ملفات الوضع السوري.

وقالت وزارة الدفاع التركية، إن وزير الدفاع خلوصي أكار ورئيس جهاز الاستخبارات هاكان فيدان عقدا مشاورات مع الروس والسوريين في موسكو، مشيرة إلى أن المباحثات تركزت حول الملف السوري، وخاصة الاستعدادات التركية لتنفيذ عملية عسكرية شمال سوريا.

وبينت أن الاجتماع التركي الروسي (السوري) في موسكو يناقش الأزمة السورية، ومشكلة اللاجئين، وما أسموه “الكفاح المشترك ضد التنظيمات الإرهابية في سوريا”.

وبحسب الوزارة، فإنه تم الاتفاق خلال اللقاء الذي عقد في أجواء بناءة على استمرار الاجتماعات الثلاثية من أجل ضمان الاستقرار والحفاظ عليه في سوريا والمنطقة.

زر الذهاب إلى الأعلى