الجيـ.ـش التركي يبدأ الدّك ويعلن الحصـ.ـيلة الأولية.. ردّ فـ.ـوري ومباشر

الجـ،.ـيش التركي يبدأ الدّك ويعلن الحصـ.ـيلة الأولية.. ردّ فـ.ـوري ومباشر

وكالة-ثقة – فريق التحرير

قال مراسل وكالة ثقة بريف حلب الشمالي، اليوم الجمعة 16 تموز/يوليو، إن المدفـ.ـعية التركي قصـ.ـفت وبكـ.ـثافة مواقع قـ.ـوات سوريا الديمـ.ـقراطية “قـ.ـسد” بريف حلب الشمالي الخاضعة لمنطقة العمـ.ـليات التركية “درع الفرات”.

وأضاف مراسلنا، أن القـ.ـواعد العسـ.ـكرية التركية المتمركزة المتواجدة في منطقة “البحـ.ـوث العلـ.ـمية” شرق مدينتي “اعزاز وجبرين”، قصـ.ـفت عدة مواقع لقـ.ـوات “قـ.ـسد” في كل من مناطق “منغ وشوارغة وتل رفعت” بريف حلب الشمالي.

وأكّد مراسلنا، أن القـ.ـصف الصـ.ـاروخـ.ـي للقـ.ـوات التركية جاء رداً على القـ.ـصف الذي تعـ.ـرضت له مدينة عفرين مساء أمس الخميس 14 تموز/يوليو.

وفي السياق، أعلنت وزارة الدفـ.ـاع التركية، اليوم الجمعة 16 تموز/يوليو، تحـ.ـييد 7 عناصر من قـ.ـوات سوريا الديمقـ.ـراطية “قـ.ـسد”، في رد عقـ.ـابي على إطـ.ـلاق نـ.ـار تجاه قاعدة بمنطقة درع الفرات شمالي سوريا، وفقاً لوكالة الأناضول التركية.

وكان أكّد مراسل وكالة ثقة، استشـ.ـهاد رجل وطفل وجرح 12 مدني بينهم أطفال ونساء جـ.ـراء قـ.ـصف صـ.ـاروخـ.ـي من قبل قـ.ـوات “قـ.ـسد” استهـ.ـدف مدينة عفرين مساء الخميس.

اجتماع مغلق بين الصين والأسد …ما فحواه

وكالة-ثقة – فريق التحرير

أوردت وكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم الخميس 15 /يوليو عن مـ.ـصادر دبلوماسية قولها إن وزير الخارجية الصيني فـ.ـور وصوله إلى دمشق سيعـ.ـقد اجتماعا مغلقا مع نظيره السوري فيصل المقـ.ـداد، وسيلتقي مطولا مع الرئيس بشار الأسد وسيقدم الوزير الصيني خلاله تهاني بكين للأسد بفـ.ـوزه في الانتخابات التي جـ.ـرت في سوريا أواخر مايو الماضي.

وأكـ.ـدت مـ.ـصادر خاصة لـ”سبوتنيك” إلى أنه من الممكن أن يحـ.ـضر الوزير الصيني مراسم أداء اليمين الدستورية للأسد إيذانا ببدء ولايته الرئاسية الجديدة.

وتابعت “سبوتنيك” أن المعلومات تدور حول “إطـ.ـلاق مرحلة جديدة من التعاون بين البلدين”، بما يشمل ستة مشاريع اقتصادية استراتيجية تم التفاهم عليها سابقا، بينها مشاريع حيوية في البنى التحتية تتفرع عن مبادرة “حزام واحد طريق واحد” الصينية.

ويمكن الإشارة إلى أن التطور الأهم على صـ.ـعيد العلاقات الاقتصادية بين سورية والصين هو بناء المدينة الصناعية الحرة في عدرا قرب دمشق؛ الذي يعطي الصين فرصة جوهرية للوصول إلى أسواق الشرق الأوسط وأوروبا، وهي عبارة عن مجمع استثماري يضـ.ـم نحو 600 معمل ومصنع لنحو مائتي شركة صينية على شكل مدينة لإنتاج العـ.ـديد من السلع الصناعية وتوزيعها انطـ.ـلاقاً من سورية إلى 17 دولة.

زر الذهاب إلى الأعلى