السعودية تحسـ.م موقفها.. نظام الأسد متـ.ـوحش ولا تطبيع للعلاقات معه

وكالة ثقة

أعلن “عبد الله المعلمي”، سفير المملكة العربية السعودية، لدى الأمم المتحدة، أنّ تطبيع السعودية العلاقات مع النظام السوري لا يزال غير ممكن بسبب ممارسـ.ات حكومة الأسد ضدّ السوريين.

وقال السفير السعودي في لقاء متلفز، بثّته قناة “روسيا اليوم” أمس: إنّ الحديث عن إعادة العلاقات مع النظام السوري لا يزال مبكراً، لأن الوضع هناك صعـ.بٌ وكارثـ.ـيٌّ.

وأضاف المعلمي :أنّ النظام السوري لا يزال يمارس هجـ.ـماته على المدنيين وينتـ.ـهج سياسة التغيير الديموغرافي والتطـ.ـهير الإثـ،ـني. كما أنّ المعتـ.ـقلات لا تزال ممتلئة بالسوريين.

وحمل السفير السعودي مسألة تردي أوضاع اللاجئين السوريين في الداخل والخارج،إلى نظام الأسد.

يذكر أن صحيفة “رأي اليوم” التي يديرها الإعلامي عبد الباري عطوان من لندن كانت نقلت عن مصادر دبلوماسية الشهر الماضي، أن وفدا سعوديا يرأسه رئيس جهاز المخابـ.ـرات السعودية الفريق خالد الحميدان زار دمشق في أيار، والتقى رأس النظام بشار الأسد، ونائب الرئيس للشؤون الأمنية اللواء علي مملوك لتنفي مصادر سعودية ذلك.

زر الذهاب إلى الأعلى