خاص | طائرة مسيرة تضرب مواقع إيران في دير الزور.. ماذا خلفت؟خاص | مسيرات إيرانية تضرب قاعدة كونيكو الأمريكية شرق سورياخاص | مراسل “ثقة” يكشف مخرجات اجتماع “قسد” مع وجهاء العشائر في حقل العمر بـ دير الزورخاص | مقتل طفل برصاص “قسد” شرق دير الزور (صورة)خاص | مخلفات حربية تنهي حياة طفلٍ في الحسكةخاص | بعد اعتقال دام 7 سنوات.. وفاة شاب في دير الزور داخل سجون “قسد”خاص | بعد حصار دام لـ10 أيام.. قسد” تنسحب من سوق ذيبان بـ دير الزورخاص | لماذا أحرقت “قسد” الأحراش على ضفاف الفرات في ديرالزور؟خاص | خسائر لنظام الأسد إثر هجمات في دير الزور وحمصإثر شجار.. مقتل لاجئ سوري في تركيا وإصابة إثنينخاص | استنفار أمني للنظام ومليشيات إيران في البوكمالخاص | بواسطة حبل.. طفل ينهي حياته في دير الزور لأسباب مجهولةخاص | النظام يقتل 7 عناصر من “قسد” ويحرقون نقاطهم على ضفاف الفرات بدير الزورخاص | جمارك “قسد” تفرض ضريبة جديدة على المدنيين في دير الزورخاص | “قسد” تعتقل ثلاثة شبان في مدينة الحسكة

الشبكة السورية: مقتل ما يقارب ألف مدني بغارات النظام وروسيا بشهر أيلول

ذكرت الشبكة السورية لحقوق الإنسان في أنها وثقت مقتل 912 مدنيًا، خلال شهر أيلول الماضي، على يد قوات نظام الأسد والطيران الروسي في سورية.

وقالت الشبكة السورية في تقرير جديد لها إن 498 مدنيًا قتلوا على يد قوات نظام الأسد، بينهم 101 طفلًا، و83 امرأة، و33 شخصًا قتلوا تحت التعذيب.

وأضافت الشبكة إنها وثقت مقتل 207 مدنيين، بينهم 45 طفلًا و31 امرأة، معظمهم في محافظة إدلب، نتيجة قصف طيران يُعتقد أنه روسي.

وجاء في تقرير الشبكة أيضاً أن 104 مدنيين قُتلوا على يد قوات التحالف الدولي، بينهم 29 طفلًا، معظمهم في محافظتي الرقة ودير الزور التي يقود فيهما التحالف الدولي حربًا ضد تنظيم داعش.

كما وثقت الشبكة مقتل 44 مدنيًا على يد فصائل متطرفة، أغلبهم في الرقة ودير الزور أيضًا، بالإضافة إلى مقتل 11 مدنيًا على يد ميليشا “قسد” في محافظة الرقة.

ووفق تقرير الشبكة أن التصعيد العسكري من قبل قوات النظام مدعومًا بالطيران الروسي، لاسترداد مدينة دير الزور من تنظيم داعش، أسفر عن مقتل 156 مدنيًا.

وأكدت الشبكة أن أربعة مدنيين قتلوا على يد هيئة تحرير الشام في محافظة إدلب، فيما ارتفع عدد القتلى المدنيين في عموم سورية، خلال عام 2017، إلى 8115 مدنيًا على يد الأطراف المذكورة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى