بالتزامن مع التسخين التركي.. انسحابات روسية متتالية من مناطق بشمال شرقي سوريا

سحبت القوات الروسية جنودها من نقطة جديدة شمال شرقي سوريا بالتزامن مع تكثيف الضربات المدفعية التركية على مواقع ميليشيا قسد بالمنطقة وتصاعد تهديدات أنقرة ضد منظمة pkk في كل من سوريا والعراق.

وذكرت مصادر ميدانية أن الجيش الروسي سحب قواته من قاعدة تابعة له بمحطة الأبقار قرب بلدة تل تمر الواقعة على طريق M4 جنوب بلدة رأس العين الحدودية بريف الحسكة.

ويأتي ذلك بعد ساعات من مغادرة القوات الروسية لبلدة عين عيسى الواقعة تحت سيطرة ميليشيا قسد بريف الرقة جنوبا نحو بلدة تل السمن.

وتستهدف مدفعية الجيش التركي بشكل مستمر مواقع الميليشيات بالمنطقة وتمتد ضرباتها من المواقع الحدودية حتى طريق M4 الموازي للحدود السورية التركية بعمق يتجاوز الثلاثين كيلومترا.

يذكر أن تلك التطورات تترافق مع إرسال الميليشيات الروسية وقوات نظام الأسد تعزيزات نحو جبهات ريف حلب الشرقي.

زر الذهاب إلى الأعلى