بالفيديو .. مشهد مريب ظهر في الصين ثم الأردن. وخبراء يكشفون السببمواقف دولية من العملية العسكرية التركية شمال سوريا وأنقرة ترد على الانتقاداتلن تصدق ماذا حدث .. لبؤة شجاعة تدافع عن شبلها أمام مجموعة كلاب بريةبطريقة أغرب من الخيال .. مهاجرون يصلون إلى إسبانياهي التاسعة “عبر الخطوط” .. دخول قافلة مساعدات أممية إلى الشمال السوريبالفيديو .. “رجل المترو” يخطف الأضواء من ميسي ورونالدو في مونديال قطر.. ما القصة؟مؤشرات جديدة على قرب العملية العسكرية التركية شمال سوريا و”قسد” توجه نداءات عاجلةماسك يصعد اللهجة ويهدد بالحرب .. مالذي يحدث بين آبل و تويتر ؟صدمة كبيرة لمستخدمي واتساب وماسنجر بعد قرارات جديدة من مارك زوكربيرجالرعب يجتاح الأمريكيين ومسؤولون يؤكدون على ضرورة الاستعداد لأسوأ سيناريو ولإجلاء سكاني محتملقرار مثير للفيفا بشأن هدف منتخب المغرب في مرمى بلجيكاقريباً الأرض مع ظاهرة فلكية خطيرة تهدد الحياةملاكم مكسيكي: سأمزق وجه ميسي قريباً لهذا السببالتحركات الإيرانية في سوريا خلال تشرين الثاني (تقرير)يقدر بمليارات الدولارات .. دولة عربية تعثر من خلال الصدفة على كنز من الذهب

بدعم وتخطيط إيراني.. تشكيل ميليشيا جديدة في حلب تحت إسم “حراس حلب” ومراسل ثقة يكشف التفاصيل

بدعم وتخطيط إيراني.. تشكيل ميليشيا جديدة في حلب تحت إسم “حراس حلب” ومراسل ثقة يكشف التفاصيل

وكالة ثقة – خاص

تعتزم ميليشيات الحرس الثوري الإيراني بالتعاون مع قيادات من حزب الله اللبناني وحركة النجباء، تشكيل ميليشيا جديدة تحمل إسم “حراس حلب” بريف حلب الشرقي (شمال سوريا).

وقال مراسل وكالة ثقة بريف حلب، إن قيادات من الحرس الثوري الإيراني وميليشيا حزب الله وحركة النجباء، عقدوا اجتماعاً مغلقاً في مدينة مسكنة شرقي حلب، أول أمس الخميس 21 نيسان الجاري، بهدف الوقوف على تشكيل ميليشيا جديدة لاستقطاب أبناء المنطقة.

ووفقا لمراسلنا، فإن الإجتماع حضره من جانب الحرس الثوري الإيراني “الحاج ملا (إيراني الجنسية)، والذي جاء من مدينة دير الزور لريف حلب، ومن جانب ميليشيا “حزب الله” حضر المدعو “زينب حبيب” (لبناني الجنسية)، وأمّا من طرف “حركة النجباء” فقد حضر الإجتماع “مازن جندي الله” (عراقي الجنسية).

ويهدف الإجتماع الذي جرى عصر يوم الخميس الماضي، لتكثيف الجهود لإنشاء ميليشيا جديدة تحت إسم “حراس حلب” لاستقطاب أبناء الريف الشرقي بشكل كامل إليها بدعم من الحرس الثوري الإيراني.

وسيتم تحويل العناصر المحليين من أبناء ريف حلب الشرقي الخاضع لسيطرة قوات النظام الذين يتواجدون بصفوف المليشيات إلى الميليشيا الجديدة بهدف تعزيز قوتها لدى أبناء المنطقة، وفقا لمراسلنا.

وسيتم إنشاء مركز للميليشيا الجديدة في مدينة مسكنة وبلدة دير حافر وسيجري توسيعها بشكل تدريجي لتشمل مستقبلاً مدينة حلب وريفها بشكل كامل.

وذكر مراسلنا، أن الميليشيا ستعمل على إقناع أبناء المنطقة للاتحاق بصفوفها عبر عدم زجهم بالمعارك بريف إدلب وعلى خطوط التماس مع فصائل الجيش الوطني من جهة وعدم مشاركتهم بحملات التمشيط في البادية السورية من جهة أخرى، ممّا سوف يدفعهم للالتحاق بصفوفها وذلك لعدم خروجهم من بلداتهم ومدنهم.

وسيجري منح العناصر مكافئات على كل شاب يجلبونه للالتحاق بصفوف مليشيا “حراس حلب” من قبل مالية الحرس الثوري الإيراني بشكل مباشر وفي حال جلب مايزيد عن عشرة عناصر يجري منح العناصر منصب إداري او قيادي في المليشيا.

زر الذهاب إلى الأعلى