تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

برصاصة في الرأس.. استشهاد طفل بإطلاق نار على سيارة مدنية وسط عفرين

استشهد طفل متأثرا بجراحه، اليوم السبت، جراء إطلاق النار على سيارة مدنية، من قبل مسلحين مجهولين يُعتقد أنهم عناصر يتعبون للجيش الوطني السوري، وسط مدينة عفرين بريف حلب الشمالي.

وقال مراسل وكالة ثقة في عفرين، إن سيارة عسكرية تحمل مسلحين أطلقت النار بشكل مباشر على سيارة من نوع “ميكرو باص” بداخلها عائلة وأثاث منزل، ما أسفر عن استشهاد طفل جراء إصابته بطلق ناري في الرأس.

ولم يتمكن مراسلنا من معرفة سبب الحادثة، والأمر الذي استدعى المسلحين لإطلاق الناس على السيارة المدنية.
ورجّحت مصادر محلية، أن تعود السيارة التي تحمل المسلحين للجيش الوطني السوري العامل في مدينة عفرين.

من جانبه، ناشدت عائلة الطفل جميع الجهات المعنية والأمنية في المنطقة “غصن الزيتون” بضرورة محاسبة القاتل والكف عن تلك الحوادث المتكررة في المدينة.
وكان أصدر فصيل الفيلق الثالث التابع للجيش الوطني السوري في منطقة “غصن الزيتون”، قرارا يقضي بإفراغ مدينة عفرين من المقرات العسكرية.

وسبق أن تظاهر المئات من الأشخاص في عفرين، وهتفوا ضد من أسموهم “العناصر والفصائل الفاسدة”، وطالبوا قيادة “الجيش الوطني” باتخاذ إجراءات صارمة لمنع تكرار المواجهات بين المدنيين في الأحياء المأهولة، وطالب المتظاهرون بخروج كافة الفصائل من عفرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى