برنامج الغذاء العالمي يطالب بمساعدات غذائية عاجلة للسوريين

أبدى “برنامج الغذاء العالمي” التابع للأمم المتحدة، عن رغبته بالحصول على تمويل قدره 600 مليون دولار، لتقديم مساعدات غذائية عاجلة لملايين السوريين.
وجاء الطلب من برنامج الغذاء بالتزامن مع عقد مؤتمر “بروكسل” حول دعم مستقبل سوريا والمنطقة بدورته الخامسة.
وقال البرنامج في بيان نشرته وسائل الإعلام، إن 12.4 مليون شخص في سوريا، أي نحو 60 بالمئو من السكان، لا يعرفون من أين تأتي وجبتهم التالية، مؤكداً أنهم يواجهون أوضاعا إنسانية صعبة بسبب الحرب المستمر منذ 10 سنوات، وذكر أن أسعار المواد الغذائية ارتفعت في سوريا 222 بالمئة خلال عام، بالتزامن مع انخفاض قيمة الليرة السورية ونقص الوقود واستمرار الصراع.
إلى ذلك، حذرت كورين فلايشر، المديرة الإقليمية للبرنامج في المنطقة، من أن “السوريين معلقون بخيط رفيع، وبينما يتأرجح العالم بسبب جائحة عالمية تجبر الجميع على النظر إلى الداخل، يجب ألا ننسى أضعف دول العالم”.
ولفتت إلى أن “الجهات المانحة قدمت الدعم على مر السنين، إلا أن الشعب السوري يحتاج اليوم إلى دعمه أكثر من أي وقت مضى”، وأشارت إلى أن الأزمة الاقتصادية في لبنان المجاور أضافت طبقة أخرى من الضغط، بينما أدت جائحة “كورونا” إلى التهام الدخل.

زر الذهاب إلى الأعلى