حصد أكثر من 30 مليون مشاهد.. فيديو يحبس الأنفاس لمواجهة بين رجل وأسدإسرائيل تٌحرج إيران في سورياشركة تعتذر من عملائها في تركيا بعد عرضها منتجاً كتب عليه بالعربية!!شاب يرمي إخوانه الأربعة في الشارعمن حلب.. إيران تدفع بتعزيزات هي الأضخم منذ أشهر إلى حماة (خاص)أردوغان: ستبدأ العملية العسكرية شمال سوريا بشكل مفاجئ.. لا داعي للقلقآخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحج

بريطانيا تبدأ بناء مدينة لأهالي مخيمات شمال سوريا

بريطانيا تبدأ بناء مدينة لأهالي مخيمات شمال سوريا

وكالة ثقة

قالت صحيفة “الإندبندنت” في تقرير للصحفي، توم أمبروز،
إن مؤسسة “سيريا ريليف” (إغاثة سوريا البريطانية)، بدأت بمشـروع لبناء مدينة جــديدة من الصفر في شمال غرب سوريا

وأضافت الصحيفة ، إن المشروع الخيري يوفر منازل لآلاف السوريين الذين نزحوا بســبب الحرب ويكــافحون للبقاء على قيد الحياة، خاصة بعد أن “تُركت مهمة إعادة بناء المجتمعات المدمـرة لمنظمات المجتمع المدني.

وأشارت الصحيفة إلى أن مناطق شمال غرب سوريا تضم 2.8 مليون نازح، في وقت لا يزال فيه القتال مستمرا بين قوات نظام الأسد والمعارضة، وفقا للأمم المتحدة.

وأوضحت أن “المدينة الجديدة – التي لم يتم الكشف عن موقعها الدقيق لأسباب أمنية – قريبة من الحدود السورية مع تركيا وتتضمن ألف منزل لحوالي 6 آلاف نسمة ومدرسة ومستشفى ومركز مجتمعي وحديقة ومسجد”.

ونقلت “الإندبندنت” عن تشارلز لولي، رئيس قسم المناصرة في “سيريا ريليف”، قوله إن بناء هذه المدينة هو “أمر ضروري، لأن هناك ملايين النازحين السوريين الذين يستحقون العيش في منزل حقيقي مرة أخرى”، مشيرة إلى أن “ما يقرب من 13.5 مليون شخص في جميع أنحاء سوريا نزحوا من ديارهم منذ عام 2011، ولا يزال نصفهم تقريبا نازحين داخل البلاد بينما لجأ الآخرون إلى الخارج”.

وأكدت إلى أنه “في كل عام يتجمد الناس حتى الموت، وتتفاقم الظروف الصحية الحالية بسبب البرد، ويؤدي تغير المناخ إلى حدوث فيضانات وسقوط أمطار، تدمر الخيام بشكل لا يصدق عاما بعد عام”.

وقال عامل الإغاثة آدم كيلويك الذي عمل مع منظمة “سيريا ريليف”، إن بعض النازحين السوريين أجبروا على العيش في ظروف لا تفي حتى بمعايير الرفق بالحيوان الغربية”.

وختمت “الإندبندنت” أنه “بينما لا تزال المدينة قيد الإنشاء، فقد تم الانتهـاء بالفعل من 100 منزل ومن المقرر أن ينتهي بناء 150 منزلا أخرا، بحلول فبراير/شباط 2022، موضحة أن كل منزل سيكون بداخله غرفتا نوم ومطبخ وكهرباء ومياه جارية ومرافق أخرى”.

زر الذهاب إلى الأعلى