بشرط جزائي أو مكافأة مالية.. النظام يطالب تيتا فاليريو بتأهيل منتخب البراميل لكأس العالم 2022

بشرط جزائي أو مكافأة مالية.. النظام يطالب تيتا فاليريو بتأهيل منتخب البراميل لكأس العالم 2022

وقعت اللجنة المؤقتة لاتحاد كرة القدم السوري، برئاسة نبيل السباعي، عقدا جديدا مع المدرّب الروماني تيتا فاليريو، لتدريب المنتخب الأول، تضمّن بنودا غريبة من نوعها.

وقال السباعي في مؤتمر صحفي إن فاليريو قبل بعدم وضع شرط جزائي في عقده، مقابل حصوله على مكافأة بقيمة 150 ألف دولار إذا تأهل المنتخب للملحق الآسيوي، و500 ألف دولار في حال تأهل نسور قاسيون إلى كأس العالم 2022.

وأضاف: “مدة عقد المدرب ستة أشهر مقابل 10 آلاف دولار للشهر الواحد، فيما سيحصل جهازه المساعد على 15 ألف دولار، حصلنا على 750 ألف دولار جراء المشاركة بكأس العرب وذهبت إلى الأموال المجمدة، ولكن سمح لنا الاتحاد الدولي بأن ندفع رواتب المدرب منها”.

وقال السباعي: إن “جهودًا كبيرة قد بذلت من قبل الجميع وفي مقدمتهم فراس معلا رئيس الاتحاد الرياضي العام وذلك للتوصل إلى اتفاق حول كافة بنود العقد” موضحا أن مدة عقد المدرب الروماني مع كادره المساعد ستكون ستة أشهر، وذلك حتى نهاية التصفيات التأهيلية لكأس العالم 2022، دون وجود أي شرط جزائي لكلا الطرفين.

من جانبه قال تيتا فاليريو: “أتمنى قدوم عمر السومة وعمر خريبين للمنتخب وتحدثت معهما وأثق بهما، ما حصل في الماضي مع اللاعبين لا يهمني ولكن أثق بهما، شاهدت كل حراس المرمى في سوريا، وخالد عثمان نقلته من فريق الشباب إلى الرجال وإبراهيم عالمة دربته سابقًا بالشرطة”.

واضاف: “إبراهيم عالمة أقوى من خالد عثمان بكل شيء، خاصة أنه يلعب بقدميه وأعتقد أنه سيساعدني أكثر ويجب أن يساعده الاتحاد ليلعب في نادٍ حاليًا”.

وتابع: أوليفر كاسكاو لم يلعب أي مباراة منذ نهاية كأس العرب ولكنه يتدرب بشكل منفرد وهذه مشكلة، وأخبرني أنه جاهز بدنيًا، ولكن ما يهمني أن يلعب مباريات، تحدثت مع بابلو صباغ واعتذر مني لعدم الحضور حاليًا كونه غير جاهز ولم يقم بأي شيء منذ 3 أشهر”.

Back to top button