بعد استهداف اللاذقية ..وزير إسرائيلي تنسيقنا الأمني كامل مع الروس في سوريا

بعد استهداف اللاذقية ..وزير إسرائيلي تنسيقنا الأمني كامل مع الروس في سوريا

وكالة ثقة

أكد وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد أن علاقات “دافئة وودية” تربط بين بلاده وروسيا، وأن إسرائيل تبذل قصارى جهدها من أجل ضمان سلامة العسكريين الروس الموجودين في أراضي سوريا.

وقال لابيد في مقابلة أجرتها معه قناة RTVI الروسية نشرت مقتطفات منها اليوم الجمعة، إن روسيا “مهمة جدا” بالنسبة لبلاده، ولدى البلدين اتصالات في المجال الأمني وهذا “يتعلق بما يحدث في سوريا”.

وقال: “إنهم (الروس) يعلمون أننا لن نتسامح مع وجود إيراني طويل الأمد في سوريا. هناك قوات روسية (في سوريا)، وهذا يفرض التزاما سواء علينا أو عليهم. بعد حادث (إسقاط طائرة) “إيل” (الروسية)، تبذل إسرائيل قصارى جهدها من أجل سلامة الجنود الروس في سوريا. لدينا آلية خاصة للاتصالات. وبالطبع لدينا علاقات دبلوماسية ودية للغاية ودافئة”.

وكانت طائرة عسكرية روسية من طراز “إيل-20” قد تحطمت في سبتمبر 2018 قرب اللاذقية بعد إصابتها بصاروخ أطلقته الدفاعات الجوية السورية أثناء تصديها لغارة إسرائيلية.
واستهدفت الطائرات الحربية الإسرائيلية بالصواريخ مرفأ اللاذقية على الساحل غربي سوريا، فجر الثلاثاء الماضي.

ووفقا لما أعلنته وكالة أنباء “سانا” التابعة للنظام، فإن القصف طال ساحة الحاويات في المرفأ، حيث تسبب القصف الإسرائيلي بأضرار مادية واسعة واشتعال حرائق في مناطق مختلفة من المرفأ.

Back to top button