بعد الهرولة العربية ….الولايات المتحدة تجدد رفضها التطبيع مع نظام الأسد

بعد الهرولة العربية ….الولايات المتحدة تجدد رفضها التطبيع مع نظام الأسد

وكالة ثقة

قالت دانا سترول نائبة مساعد وزير الدفاع الأميركي للشرق الأوسط إن إدارة الرئيس جو بايدن لا تعتزم تطبيع العلاقات مع نظام بشار الأسد في سوريا.
وفي مقابلة مع قناة الجزيرة، أوضحت سترول أن النظام السوري ارتكب فظائع كثيرة، وأنه إذا لم يتغير سلوك هذا النظام فلا تنوي واشنطن تطبيع العلاقات معه.

وأضافت أن وزير الدفاع الأميركي لويد أوستن سيناقش خلال زيارته للمنطقة التهديدات الإيرانية ومنها سوريا، وأن الولايات المتحدة تعتقد أنه يجب التعاون مع الشركاء والحلفاء لمواجهة هذه التهديدات.

وكان شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على ضرورة أن تساعد الدبلوماسية الروسية في تطبيع العلاقات بين حكومة نظام الأسد والدول العربية الأخرى.

وقال بوتين، في خطاب مفصل ألقاه اليوم الخميس أثناء اجتماع موسع عقد في مقر وزارة الخارجية الروسية: “يجب أن تواصل الدبلوماسية الروسية الإسهام في تطبيع العلاقات بين حكومة النظام والدول العربية وعودة سوريا إلى جامعة الدول العربية في أسرع وقت ممكن وجذب المساعدات الدولية بغية تحسين الوضع الإنساني في هذا البلد”.

من جهته أكد وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، أن عددًا من الدول العربية لها علاقات سرية مع نظام اﻷسد، لا تصرّح بها للإعلام، موضحا أن علاقة بغداد مع النظام لم تتوقف مطلقا، فيما نفى الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، حسام زكي، وجود مشروع قرار – حتى اﻵن – لعودة النظام.

واعتبر الوزير العراقي أنه “خلال فترة قصيرة ستكون هناك علاقات طبيعية بين العديد من الدول العربية والنظام”.

زر الذهاب إلى الأعلى