بن زايد في فرنسا للقاء ماكرون.. ما هدف الزيارة؟

يصل ولي عهد أبو ظبي، محمد بن زايد آل نهيان، إلى فرنسا، امس اﻷربعاء، للقاء الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وبحث ملفات عدة.

وسيتم اللقاء في مدينة فونتانبلو قرب العاصمة الفرنسية باريس، وتقول تقارير إعلامية إنه سيجري بحث ملف أفغانستان، والتطورات الأخيرة الحاصلة فيها، إضافة إلى “التعاون الإسـ.ـتراتيجي بين البلدين وقضايا متعلقة بالمستجدات في المنطقة”.

ويأتي ذلك فيما يحتدم الخلاف بين الدول حول الاعتراف بحكومة طـ.ـالبان من عدمه، والإجراءات التي يمكن اتخاذها عقب الانسحاب اﻷمريكي.

وتتخذ فرنسا موقفا متشددا تجاه الحـ.ـركات اﻹسـ.ـلامية، وهو ما تتوافق فيه مع السيـ.ـاسة اﻹماراتية، حيث تخالف أبو ظبي الدوحة التي ترعى الحوار مع طـ.ـالبان.

وما يزال الموقف اﻷوروبي حذرا تجاه أفغانـ.ـستان، حيث تنتقد دول أوروبا إدارة بايدن بسبب “الانسـ.ـحاب السريع” فيما تقول اﻷخيرة إن “خطـ.ـر اﻹرهـ.ـاب” لم يعد موجودا في كابل.

زر الذهاب إلى الأعلى