تجار سوريا غادروها وإيران تتغلغل بخطى مدروسة.. هل تجويع السوريين مخطط أم فشل اقتصادي؟

تجار سوريا غـ.ـادروها وإيران تتغـ.ـلغل بخـ.ـطى مدروسة.. هل تجويع السوريين مخطط أم فشـ.ـل اقتصادي؟

تتصـ.ـاعد في الفترة اﻷخيرة نشاطات إيران الاقتصادية ، واتفاقاتها مع نظـ ـام اﻷسد ، الذي قام بتسـ.ـليم الكثير من المشاريع المهـ.ـمة لطهران ، بينما هـ ـاجر من البلاد أغلب تجارها وأصحاب رؤوس اﻷموال من أبنائها.

وأعادت الشركات الإيرانية تشـ.ـغيل عشـ.ـرات المنشآت بموجب قرار فـ.ـصّله نظـ ـام اﻷسد الشهر الماضي على مقـ.ـاسها ، حيث اسـ.ـتلمت مـ.ـصانع السيارات والجرارات في سوريا، بينما منع النظـ ـام استيراد جرارات وسيارات مستعملة ، لمزيد من الدعـ.ـم ﻹيران.

وسيطـ.ـرت إيران حتى على سوق الأدوات المسـ.ـتعملة والخردة، ووفقا تقرير لموقع “العربي الجديد” ، فإن إيران تعيد تصـ.ـدير السـ.ـلع الصينية بطرق مزورة ، ما حول الأسواق السورية إلى “سـ.ـكراب” للمنتجـ.ـات ذات المواصفات السـ.ـيئة والأسعـ.ـار الرخيصة، خاصة الكهربائية والأدوات المنزلية إضافة إلى الغذائية.

ونقل المصدر عن الخبير الاقتصادي، حسين جميل، تأكيده دخول سـ.ـلع ومنتـ.ـجات إيرانية بمـ.ـاركات مزيفة ومواصفات رديئة خاصة ألواح الطـ.ـاقة الشمسية.

وأضاف جميل أن هذه الألواح الواردة من إيران أو عبرها هي “إعادة تصـ.ـدير لسـ.ـلع صينية”، وتدخل بتواطؤ جـ ـمارك النظـ ـام وضغط من قـ.ـوى إيرانية مسـ.ـيطرة على الاقتصاد السوري.

من جانبه، حذر رئيس مجموعة عمل اقتصاد سوريا، أسامة قـ.ـاضي، من استغـ.ـلال إيران المرحلة الحالية للعـ.ـودة إلى التحـ.ـكم بالاقتصاد السوري.

ورآى أن إيران عادت من جديد، وعلى أكثر من صـ.ـعيد وقـ.ـطاع، لتتحـ.ـكم بالاقتصاد السوري المتـ.ـهـ.ـالك، بعد تراجـ.ـع الإنتاج وزيادة الأسعـ.ـار وعـ.ـجز النظـ.ـام عن إيجاد حلول لهذه الأزمـ.ـات ، مرجحا أن يتركز التوجه الإيراني على قطاعي السياحة والصناعة.

كما أشار قاضي إلى الاستمـ.ـرار بمحاولات السيطرة على قـ.ـطاع الطاقة و”حجز مكان خلال فترة إعادة الإعمار التي عاود النـ ـظام الترويج لها”.

يشار إلى أن إيران طالبت اﻷسد مرارا بوجـ.ـوب دفـ.ـع “فـ.ـاتورة” حمـ.ـايته ، وعـ.ـدم منـ.ـح كافة الاستثمـ.ـارات لروسيا.

زر الذهاب إلى الأعلى