الرئيسية » اخبار » تحذيرات من “شتاء قاسٍ” لأكثر من مليون مدني شمالي سوريا

تحذيرات من “شتاء قاسٍ” لأكثر من مليون مدني شمالي سوريا

طالب فريق منسقو استجابة سوريا، اليوم الاثنين، من جميع المنظمات الدولية والإنسانية بالنظر في أوضاع النازحين السوريين في الشمال السوري، في ظل بدء انخفاض درجات الحرارة والهطولات المطرية.

وحمّل الفريق جميع المنظمات مسؤوليتها الإنسانية والأخلاقية تجاه النازحين في مخيمات شمال غرب سوريا، والتي يقطنها أكثر من مليون مدني لمواجهة فصل الشتاء.
وكانت أكّدت منظمة الأمم المتحدة، قبل أيام، أن الأسر السورية ينتظرها موسم شتاء صعب، وذلك مع تدهور القوة الشرائية بسبب الزيادة المفاجئة في أسعار السلع، دون تغيير في مستويات الدخل.
وأِشارت المنظمة في تقريرها إلى أن الأمن الغذائي في سوريا تدهور بشكل كبير خلال العامين الماضيين، وخاصة مع بداية الأزمة اللبنانية في تشرين الثاني 2019.

وبحسب تقديرات برنامج الأغذية العالمي وقطاع الأمن الغذائي في أيلول من العام 2019، نجد أن نحو 7.9 ملايين سوري يعانون من انعدام الأمن الغذائي، أي قرابة 39 % من إجمالي السكان، وتشير التقديرات أن 500 ألف يعانون من انعدام شديد من الأمن الغذائي.
ومع الزيادات الهائلة في أسعار المواد الغذائية منذ أواخر 2019، توقعت بيانات قطاع الأمن الغذائي في نيسان من العام 2020، أن العدد الإجمالي للأشخاص الذين يعانون من انعدام الامن الغذائي في سوريا ارتفع بمقدار 1.4 مليون، ليصبح المجموع الجديد 9.3 ملايين شخص.

شاهد أيضاً

“سوريا” الرابعة بحجم التضخم الاقتصادي عالمياً بعد “فنزويلا ولبنان وزيمبابوي”

أصدر الخبير الاقتصادي الأمريكي البروفيسور، ستيف هانك، تصنيفا لدول العالم من حيث معدلات التضخم الأعلى في العالم، ...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *