مخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائريالنظام السوري يتجاهل وفاة محمد فارس.. تعازٍ أمريكية- ألمانيةسوريون يشيّعون محمد فارس إلى مثواه الأخير بريف حلبتنظيم “الدولة” يتبنى استهداف عناصر “لواء القدس” في حمصجعجع: 40% من السوريين في لبنان “لاجئون غير شرعيين”فجر الجمعة… قصف إسرائيلي يطال مواقع النظام

تحذير من شتاء قاسي جداً في تركيا..متى ستبدأ أثاره بالظهور؟

وكالة ثقة

قال خبراء الأرصاد الجوية التركية إن الشتاء القادم سيكون بارداً وقاسياً، مشيرين إلى أن أثاره ستبدأ في الظهور اعتباراً من 10 كانون الأول الحالي.

وذكر الخبراء، أن أماكن مثل إسطنبول وبورصة وبولو وكوجالي وتشاناقلعة وتكيرداغ وباليكسير ستكون تحت تأثير تساقط الثلوج بكثافة في شهر كانون الثاني القادم، مشيرين إلى أنه سيكون هناك اختلاف في درجات الحرارة بمقدار 20 درجة بين درجات الحرارة ليلاً ونهاراً.

وقال عالم المناخ الدكتور “أوكان بوزيورت” أن هذا التساقط الغزير للثلوج سيؤثر على منطقة مرمرة أكثر من غيرها، وستتأثر أماكن مثل إسطنبول وبورصة وبولو وكوجالي وتشاناقلعة وتيكيرداغ وباليكسير.

ومن المتوقع أن تهب الرياح بشكل خفيف من الاتجاهين الشرقي والشمالي الشرقي على طول سواحل شرق البحر الأبيض المتوسط وفي الأجزاء الجنوبية الشرقية.

ويطلق مصطلح “لانينا”، والذي يعني باللغة الإسبانية “الفتاة الصغيرة”، على ظاهرة التغير الدوري غير المنتظم في الرياح ودرجات الحرارة في المحيط الهادئ الاستوائي الشرقي، مؤثراً على المناخ في الكثير من المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية.

وتُعرف مرحلة الزيادة في درجة حرارة البحر بـ”إلنينو”، بينما تُعرف مرحلة التبريد بـ”لانينا”.

وتتكرر حالات “لانينا” كل 3 إلى 7 سنوات وتدوم عادة من 9 إلى 12 شهراً حتى سنتين.

ووفقاً لتوقعات جديدة صادرة عن مركز تنبؤات المناخ في الولايات المتحدة، ارتفعت احتمالات استمرار برودة المحيط الهادئ الاستوائي حتى تشرين الأول إلى 97%، فيما تبلغ فرص بقاء “لانينا” كانون الثاني 80%.

يذكر أن واحدة من أقوى أحداث “لانينا” كانت مسجلة في 1988-1989 عندما انخفضت درجات حرارة المحيطات بمقدار 7 درجات فهرنهايت أقل من المعدل الطبيعي.

كما وقعت آخر حلقة من حالات “لانينا” في أواخر عام 2016، وشوهدت بعض الأدلة على ظاهرة “لانينا” في كانون الثاني عام 2018.

زر الذهاب إلى الأعلى