تصريحات مثيرة لمنافس الأسد في الانتخابات الرئاسية!!

وكالة ثقة

اعتبر المرشح في “انتخابات الرئاسة” محمود مرعي أن الفوز بالرئاسة ليس مهما، معتبرا أن الأهم ترك بصمة مبديا رأيه أن الانتخابات تشهد تعددية.

ورفض مرعي بحديث لقناة سكاي نيوز التقليل من حظوظه في مواجهة الأسد، حيث قال: “نحن نحتكم لإرادة الشعب والناخب السوري، وقد طرحنا برنامجنا الانتخابي وخضنا الدعاية الانتخابية طيلة هذه الفترة، ويوم الانتخاب وبعد فرز الأصوات سوف نرى النتائج”.

وتابع: “بالنسبة لحظوظ الفوز والخسارة فهي ليست مهمة بحد ذاتها، إنما الأهم أن نترك بصمة ونطرح برنامجا انتخابيا يعبر عن مطالبنا وأهدافنا، وأن نلتقط الفرصة التي تم عبرها السماح للمعارضة الوطنية بأن تكون جزءا من السباق التنافسي الرئاسي”.

وفي سياق متصل وخلال لقاء مع قناة “الإخبارية” السورية دعا مرعي السوريين للتوجه إلى صناديق الاقتراع والاطلاع على البرامج واختيار “الأكفأ لقيادة سوريا في المرحلة القادمة”

وأضاف: “وأنا أقبل بالنتائج وما ينتج عن صناديق الاقتراع .. أقبل به وأتمنى كل الخير لسوريا ولشعبها”.

وأبدى مرعي حزنه “لما حدث في لبنان الشقيق” وقال إن “مواطنين سوريين تعرضوا للضرب ولتكسير السيارات والشتم ولأقسى أنواع المعاملة السيئة من قبل بلطجية تابعة لقوى سياسية حاقدة”.

وتساءل مرعي: “متى كان المواطن السوري يحصل على ربطة الخبز بالبطاقة الذكية؟ .. أنا أبلغ من العمر63 عاماً وكنا نذهب إلى الفرن لإحضار عدد من ربطات الخبز دون أن يسألنا أحد عن العدد لأن الخبز متوفر”.

وحول الدستور الذي لم تصل لجنة مناقشته إلى أي نتائج بعد، وصف مرعي دستور 2012 بأنه “جيد ويوجد فيه باب للحريات بشكل واسع لكن هناك نحو عشر مواد بحاجة إلى تطوير وتعديل”.

ويُجري النظام السوري انتخابات الرئاسة في بمشاركة بشار الأسد، ومرشحين آخرين بشكل صوري (عبد الله سلوم عبد الله، محمود مرعي

زر الذهاب إلى الأعلى