تطوّر جديد في ملف الغارات اﻹسرائيلية على نظام اﻷسد

تطوّر جديد في ملف الغارات اﻹسرائيلية على نظام اﻷسد

استهدفت المقاتلات الإسرائيلية ، للمرة اﻷولى ، ميناء اللاذقية غربي البلاد ، في تطور هام وسط تزايد وتيرة الضربات على إيران ونظام اﻷسد.

ويعد الميناء منطقة نفوذ هامة ﻹيران التي تقاسمت النفوذ على ساحل المتوسط مع الروس ، حيث استولت موسكو على ميناء طرطوس ، فيما تستخدم طهران ميناء اللاذقية لنقل بضائعها وأسلحتها وشحنات الوقود.

ووقعت فجر اليوم الثلاثاء، غارات جوية استهدفت محيط المرفأ ، حوالي الساعة 1:23 من فجر اليوم الثلاثاء ، وفقا لوكالة أنباء النظام “سانا”.

وقالت سانا إن الهجوم الجوي وقع بعدة صواريخ من اتجاه البحر المتوسط مستهدفاً ساحة الحاويات في ميناء اللاذقية التجاري ، مؤكدة أدى إلى اشتعال عدد من الحاويات “التجارية” دون وقوع خسائر بشرية.

وشنّت إسرائيل آخر هجوم لها في سوريا ، منذ نحو أسبوعين حيث استهدفت نقاطا في محافظة حمص ، وأوقعت قتلى وجرحى.

وكانت تل أبيب قد استعادت نشاطها في توجيه الغارات بعد زيارة مسؤولين رفيعي المستوى إلى موسكو.

زر الذهاب إلى الأعلى