“قسد” تُعلق عملياتها العسكرية مع التحالف الدوليإيران تلتهم التعليم في سوريا | خالد المحمدردود أفعال غاضبة لقادة الجيش الوطني السوري رفضاً لـ”المصالحة” (صور)مظاهرات غاضبة في إدلب وحلب والرقة والحسكة رفضاً للمصالحةالجيش الوطني السوري يردّ على “أوغلو”: المصالحة مع الأسد خيانةانتهاكات إيران في سورية: كسياسة ممنهجةلحماية معامل “فوسفات خنيفس”.. مليشيات إيران تعزّز مواقعها بريف حمص (خاص)معركة مؤجلة … بين استغلال الحاجات الأمنية لتركيا ….. وإضاعة فرص اقتصادية على المعارضةدريد الأسد يُحذر من سيناريو هو الأسوء على سوريامليشيات إيران تستولى على محاصيل القمح شرقي حماة (خاص)تحركات لمليشيات إيران وحزب الله في حماة.. ومراسل ثقة يكشف تفاصيلها (خاص)إيران على طاولة التشريحروسيا تعتزم بناء محطة نووية في تركيا بكلفة 20 مليار دولارالنظام يكثّف قصفه الصاروخي على أرياف حلب وإدلب وحماةبإشراف روسي.. مناورات عسكرية مشتركة بين “قسد” و”النظام” في حلب (فيديو)

تقرير: بايدن يساوم الدول على سوريا

تقرير: بايدن يساوم الدول على سوريا

أكدت مجلة “نيوزويك” اﻷمريكية، أن إدارة الرئيس الأميركي جو بايدن، حولت سوريا إلى ورقة مساومة في السياسة الخارجية، وتحديدا مفـ ـاوضات البرنامج النـ ـووي الإيراني.

وقالت المجلة إن إدارة بايدن تتراجع عن سياسة الولايات المتحدة تجاه سوريا، حيث أنها قلصت على مدى الأشهر الماضية، وبشكل تدريجي من التزام واشنطن بعـ ـزل بـ ـشار الأسد، أو فـ ـرض عقـ ـوبات على نظـ ـامه بسبب انتهـ ـاكاته ضـ ـد المدنيين.

وأوضح تقرير المجلة أنه “من الناحية الرسمية، لم يتغير شيء بالطبع، فمسؤولو البيت الأبيض يواصلون الإصرار على أن السياسة الأميركية لا تزال كما هي، وأن نظـ ـام الأسد لا يزال منبـ ـوذاً دولياً، وأنه لا توجد خطط للتعامل مع دمشق، لكن وراء الكواليس، يقول المراقبون إن هناك إحساساً لا لبس فيه بأن التطـ ـبيع الزاحف نحو نظـ ـام الأسد آخذ في التبلور”.

وأضافت “نيوزويك” أن السياسة الأمريكية الحالية في سوريا “ستكون نعمة للأسد” حيث لا تزال حكومته ضعيفة سياسياً ومعسرة اقتصاديا، وتتعارض سياساته بشكل أساسي مع ما ادعت إدارة بايدن أنها تريده لسوريا في المستقبل: “التعددية وإعادة اللاجـ ـئين وإعادة بناء البلاد وعودة الحياة إلى طبيعتها” إذ أنه “لن يكون أي من هذه الأهداف ممكناً في حال بقاء الأسد في السلـ ـطة، وهذا هو السبب في أن السياسة السورية التي تتبناها إدارة بايدن الآن تأتي بنتائج عكسية”.

وأوضحت المجلة الأمريكية في تقريرها، أن “المعـ ـارضة السورية تأمل في أن تدرك واشنطن حماقة الطريق المختار، عاجلاً أو آجلاً”.

يشار إلى أن المفـ ـاوضات النـ ـووية ما زالت متعثرة إلى حد كبير رغم إحراز تقدّم في ملفات عدة، ويعتبر بايدن من أنصار التفاهم مع إيران.

زر الذهاب إلى الأعلى