تقرير يوضح دور المخابرات المصرية خلف الكواليس في الملف السوري

تقرير يوضـ.ـح دور المخـ.ـابرات المصرية خلـ.ـف الكـ.ـوالـ.ـيس في الملف السوري

كشفت صحيفة روسية عن مسـ.ـاع عربية ﻹخـ.ـراج اﻷسد من عـ.ـزلـ.ـته ، لتخـ.ـفيف الدور اﻹيـ.ـراني في سوريا.

وقالت “نيـ.ـزافيـ.ـسـ.ـمايا غـ.ـازيـ.ـتا” ، في مقال بعنوان: “يعـ.ـرضـ.ـون على الأسد التخـ.ـلص من صفة منبـ.ـوذ” إن إعادة التأهـ.ـيل الدبلوماسي لنظـ ـام اﻷسد ، ستكون على رأس القـ.ـضايا المطـ.ـروحة بالقـ.ـمة العربية المقـ.ـبلة في الجزائر.

ورأت أن مسـ.ـاعي بعض الدول العربية لإعادة النظـ ـام إلى جامعة الدول العربية، نجحت في مساعدته على إعادة العـ.ـلاقـ.ـات مع “اللاعبين العـ.ـرب الرئيسيين ، الذين سبق أن دعـ.ـموا المعـ ـارضة السورية”.

ونقلت الصحيفة عن الباحث الزائـ.ـر في “معهد الشرق الأوسط” بواشنطن، خبير مجلس الشؤون الدولية الروسي أنطون مارداسوف، أن النـ ـظام يُشـ.ـد بشكل نشـ.ـط إلى جامعة الدول العربية من قبل عدد من اللاعبين، وبشكل أساسي من خلال أجـ.ـهزة المخـ ـابرات المصرية.

وأشار إلى أن المخـ ـابرات المصرية ، ترى أن دمج النـ ـظام بالجامعة العربي “يمكن أن يسـ.ـاعد في احتـ.ـواء النفـ.ـوذ الإيـ.ـراني” ، رغم أن عـ.ـودة النظـ ـام إلى الجامعة تصطـ.ـدم بمـ.ـوقـ.ـف الولايات المتـ.ـحدة بشكل أساسي.

وأوضح أن “واشنطن وقـ.ـانون قيـ.ـصر يسـ.ـمحـ.ـان بإمداد النـ ـظام بالمساعدات الإنسـ.ـانية وتنـ.ـفـ.ـيذ عدد من المشاريع الدقيقة ذات الأربـ.ـاح الاقتـ.ـصادية المنخـ.ـفضة، مثل خط أنـ.ـابيب لضـ.ـخ الغـ.ـاز، لكن ليس أكثر من ذلك”.

وأكد مـ.ـارداسـ.ـوف أن مسـ.ـاعي المخـ ـابرات المصرية والدول المحـ.ـركة لهذه العمـ ـلية ، تهـ.ـدف لتعـ.ـويض النـ.ـفوذ الإيـ.ـراني في سوريا بتـ.ـوسـ.ـيع مشاركة روسيا.

وكان وزير الخارجية الجـ.ـزائـ.ـري قد دعا أمس إلى مشاركة نظـ ـام اﻷسد في القـ.ـمة المقـ.ـبلة.

زر الذهاب إلى الأعلى