تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

جاويش أوغلو: اجتماع رؤساء تركيا روسيا وإيران والنظام بسوريا قد يجري في أيار

وكالة ثقة

أعلن وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن لقاء القمة بين رؤساء روسيا وإيران وتركيا والنظام السوري قد يعقد مطلع أيار/ مايو المقبل.

وأفادت “وكالة مهر” للأنباء، أن “جاويش أوغلو” قال في حديث لقناة “100TV” يوم الاثنين: “كانت هناك مقترحات بشأن المواعيد في أيار وهي كانت قريبة جدا من الانتخابات (التركية)، وكان هناك مقترح بشأن أوائل أيار لكن لم يتم بعد الاتفاق على هذا الموعد، لأن الرئيس الإيراني يعتزم زيارة سوريا في هذه الفترة، والعمل مستمر الآن لتحديد موعد هذا اللقاء”.

وشدد الوزير التركي على أن “العمل جار على الاتفاق على الموعد”.

وجاءت تصريحات “جاويش أوغلو” عشية الاجتماع الرباعي لوزراء الدفاع وقادة الاستخبارات للدول الأربع في موسكو، اليوم الثلاثاء.

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، أن هدف الاجتماع مناقشة “حل القضايا العالقة من خلال المفاوضات من أجل ضمان السلام والهدوء في المنطقة”.

وتم أول اتصال ثنائي رفيع المستوى بين أنقرة ونظام الأسد منذ بدء الصراع السوري في 28 كانون الأول 2022، بلقاء وزير الدفاع، خلوصي آكار ورئيس الاستخبارات، حقان فيدان مع وزير دفاع الأسد، علي محمود عباس ورئيس استخباراته، حسام لوقا في موسكو.

وبعد هذا الاجتماع الأول، ظهر اتفاق لتطوير “الحوار التركي السوري” بطريقة تتناول العلاقات السياسية أيضا.

ونتيجة للاتصالات التي أجريت في كانون الثاني الماضي، تم وضع خطة لوزراء خارجية تركيا وروسيا والنظام السوري للاجتماع في شكل ثلاثي في شباط/فبراير الماضي، لكن هذا الاجتماع تأجل إلى أجل غير مسمى بسبب رغبة إيران في المشاركة في العملية، والضغط على الأطراف في هذا الاتجاه، ثم زلزال 6 شباط الذي ضرب تركيا وسوريا.

زر الذهاب إلى الأعلى