أمريكا: نرفض أي عملية عسكرية تركية شمال سورياأردوغان يدعو لعقد اجتماعات ثلاثية بين تركيا وروسيا ونظام الأسدفي أقل من 24 ساعة.. قصف جويّ يضرب ثلاثة مواقع لإيران في ديرالزور (فيديو)بهدف إيجاد حلول لقضايا المنطقة.. مقهى الدومري الثقافي يُنهي جلساته الحوارية في إعزاز شمال حلب (صور)أمريكا: سنواصل محاسبة الأسد ونظامه على فظائعهم ضد الشعب السوريخارجية نظام الأسد تصف تقرير منظمة الأسلحة الكيميائية بشأن دوما بـ”المضلل”أسّس قناة أهل القرآن.. وفاة الشيخ السوري “أنس كرزون” في السعوديةأمريكا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا يطالبون “روسيا” بالكف عن حماية نظام الأسدالحرس الثوري الإيراني يُنشئ غرفة عمليات داخل مطار الجراح شرقي حلب (خاص)آخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيماذا تريد إيران من سوريا

حلب مدينة خرجت عن الخدمة

لليوم السادس على التوالي تستمر الطائرات الروسية وطائرات النظام السوري حملة القصف المكثف والعنيف على أحياء حلب المحاصرة تركز القصف على التجمعات السكنية والمشافي والطرقات العامة وكل ماهو قابل للحياة في المدينة
أكد معتز خطاب مدير مكتب وكالة ثقة في حلب
أن قوات النظام وروسيا تستخدم غاز الكلور بكثافة في حملة القصف التي تشهدها المدينة
وأشار معتز إلى استشهاد عائلة كاملة في حي الصاخور صباح اليوم الموافق ٢٠ / ١١ / ٢٠١٦ نتيجة استنشاق غاز الكلور السام إثر استهداف قوات النظام للحي بهذا النوع من الغاز الخطير كما تم استهداف حي مساكن هنانو والسكري والفردوس وعدة مناطق أخرى في مدينة حلب بغاز الكلور في سابقة هي الأخطر التي تتبعها قوات النظام في تكثيف استعمال الغازات السامة
من جانبه أصدر الدفاع المدني في حلب بياناً تفصيلياً عن حصيلة القصف في الأيام الماضية جاء فيه :
إن حملة القصف تتصاعد وتيرتها لليوم الخامس على أحياء حلب وريفها، أودت بحياة 289 مدني وجرح 950 آخرين إضافة إلى عشرات المفقودين وخروج 4 مشافي ميدانية عن الخدمة ومركزاً للدفاع المدني ، والدفاع المدني يحذر من كارثة إنسانية
وفي سياق متصل أصدرت مديرية الصحة في حلب بياناً أكدت بموجبه خروج جميع المشافي في مدينة حلب المحاصرة عن الخدمة جراء القصف المتعمد من قبل الطائرات الروسية للمشافي كان آخرها تدمير مشفى عمر ابن عبد العزيز الأمر الذي أدى إلى إصابات في الكادر الطبي والمرضى وتوقف عمل آخر مشفى في المدينة المحاصرة
يذكر أن حملة القصف الروسية المكثفة يصحبها محاولات تقدم لقوات النظام والمليشيات المساندة له على عدة محاور في المدينة أبرزها محور الشيخ سعيد ومنطقة الشيخ نجار وكرم الطراب تصدى الجيش الحر لهذه الهجمات دون أن تحرز قوات النظام تقدماً
يذكر
ويشهد ريف حلب الشمالي والغربي حملة قصف غير مسبوقة طالت كلا من بلدات باتبو التي شهدت مجزرة مروعة راح ضحيتا ٢٢ شهيد وعشرات الجرحى وقرية ياقد العدس التي بدورها شهدت مجزرة أخرى ضحيتها خمسة عشر شخصا من عائلة واحدة جراء القصف الروسي على البلدة
كما شهدت مدينة حريتان وبلدة عندان وعنجارة ومدينتي الأتارب وحيان قصفاً عنيفاً بالقنابل العنقودية والصواريخ الإرتجاجية سقط على إثرها عدد من الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى