مقتل عنصرين من “حزب الله” بقصف إسرائيلي بين حمص وريف دمشقخاص | مقتل عنصر من ميليشيا النظام شرقي دير الزورخاص | “قسد” تصادر الدراجات النارية في دير الزور.. ما السبب؟حظر الأسلحة الكيماوية: داعش هو المسؤول المحتمل عن هجوم مارع 2015خاص | مقتل مسن وطفلة برصاص “قسد” شرقي دير الزورفي إعزاز.. علم الثورة يُطمس عمداً من قبل مؤسسة “رحمة حول العالم – RAHMA WorldWide” (صور)خاص | جرحى باشتباكات بين عشيريتن شرق دير الزورخاص | مقتل طفلين وإصابة أخر بانفجار مقذوف حربي بريف الحسكةخاص | 100 عائلة عراقية تعتزم مغادرة مخيم الهولمسؤولون غربيون: “روسيا تعاني نقصاً في إنتاج الأسلحة لحرب أوكرانيا”وفد من قيرغيزستان يزور شمال وشرق سورياخاص | طائرة مسيرة تضرب مواقع إيران في دير الزور.. ماذا خلفت؟خاص | مسيرات إيرانية تضرب قاعدة كونيكو الأمريكية شرق سورياخاص | مراسل “ثقة” يكشف مخرجات اجتماع “قسد” مع وجهاء العشائر في حقل العمر بـ دير الزور

خطاب ترامب في قمة الرياض

ألقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطابا أمام قادة وممثلي 55 دولة إسلامية مجتمعين في العاصمة السعودية “الرياض” اليوم الأحد، أكد خلاله أن محاربة الإرهاب “ليست حربا بين الأديان”.

ودعا ترامب الدول العربية والإسلامية لمكافحة “التطرف الإسلامي”، مضيفا أن “دول الشرق الأوسط لا يمكنها أن تنتظر القوات الأمريكية لتقوم بسحق العدو نيابة عنها”، وأشاد بوضع “حزب الله” على قائمة المنظمات الإرهابية”.

كما أكد أن محاربة الإرهاب معركة بين الخير والشر وليست حربا بين الأديان المختلف أو المذاهب المختلفة أو بين الحضارات المختلفة”.

وتابع “أنها معركة بين المجرمين البرابرة الذين يسعون إلى القضاء على الحياة، والناس الأتقياء من كل الأديان الذين يسعون إلى حمايتها”.

وأشار إلى أن إراقة الدماء والإرهاب يقفان عائقا أمام إمكانات المنطقة وأن إيران هي مسؤولة عن عدم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، فيما اتهم ترامب النظام الإيراني بتأجيج الصراعات الطائفية، كما أنه يتدخل في سوريا.

وأكد ترامب أن الأسد تمكن بفضل مساندة إيران من ارتكاب جرائم فظيعة”. وواصل مهاجمته لإيران قائلا :”إيران تمول وتسلح وتدرب الميليشيات التي تنشر الدمار والفوضى”.

يذكر أن الرئيس الأمريكي قد التقى في ثاني أيام زيارته للسعودية بقادة دول مجلس التعاون الخليجي قبل أن يجتمع في قمة مع قادة و ممثلي 55 دولة إسلامية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى