خلية اغتيالات تابعة لنظام اﻷسـد توقع مشاجرة كبيرة في ريف دمشق

وكالة ثقة

وقعت مساء أمس الجمعة مشاجرات واسعة في بلدة كناكر بريف دمشق الغربي على خلفية نشاط مخابـرات النظـام المستمـر في اغتيـال المعارضين؛ في حالة من التوتر غير المسبوق.
وذكرت مصادر محلية أن أفراد خلية الاغتيالات التابعة لاستخـبارات نظـام الأسـد أقدموا على خلق وافتعال مشاكل في البلدة مما أدى إلى حصول مشاجرة كبيرة أدت ﻹصابة شابين بجروح؛ وفقا لما ذكرته شبكة “شعاع الشام” اﻹخبارية.
وبحسب المصدر فقد تم سابقاً إلقاء القبض على عدة أشخاص يتبعون لخلية الاغتيالات المرتبطة بميليشيا الأمن العسكري سرية المداهمة 215 وتمت مصادرة مسدسات مزودة بكواتم للصوت كانت بحوزتهم باﻹضافة لتسجيلات صوتية بين أفراد الخلية ومشغليهم من الأمن العسكري بهدف اغتيال بعض أبناء البلدة.
يذكر أن النظـام السـوري يشدد قبضته اﻷمنـية على “كناكر” التي كانت من أولى البلدات الثائرة على نظـام اﻷسـد لكنه استطـاع إخضاعـها من خلال الحصار الخانق.

زر الذهاب إلى الأعلى