خمس سنوات على مجزرة الكيماري شرقي حماة

خمس سنوات على مجزرة الكيماري شرقي حماة

مرت خمس أعوام على هجوم نظام اﻷسد بالأسلحة الكيماوية على ريف حماة الشرقي ، حيث قصف بالطيران عام 2016 قرى كانت تقع تحت سيطرة

وتم القصف ينحو ثمانية صواريخ محملة بغاز كيميائي سام على قرى عقيربات، وحمادي عمر والقسطل والصلالية ما أسفر عن مقتل 70 مدنيًا خنقًا، من بينهم 35 طفلاً، و14 سيدة، وإصابة ما لا يقل 100 شخص.

وتسببت مجازر السلاح الكيماوي في مقتل ما لا يقل عن 1510 من السوريين بينهم 205 أطفال و260 سيدة، وإصابة نحو 12 ألفًا آخرين، بحسب توثيق الشبكة السورية لحقوق اﻹنسان.

وكان النظام قد استخدم تلك الأسلحة في 12 موضعا عبر السنوات الماضية، لكن ذلك مرّ دون محاسبة رغم الادعاءات الغربية.

Back to top button