حصد أكثر من 30 مليون مشاهد.. فيديو يحبس الأنفاس لمواجهة بين رجل وأسدإسرائيل تٌحرج إيران في سورياشركة تعتذر من عملائها في تركيا بعد عرضها منتجاً كتب عليه بالعربية!!شاب يرمي إخوانه الأربعة في الشارعمن حلب.. إيران تدفع بتعزيزات هي الأضخم منذ أشهر إلى حماة (خاص)أردوغان: ستبدأ العملية العسكرية شمال سوريا بشكل مفاجئ.. لا داعي للقلقآخر التحركات الإيرانية في سوريا على الصعيد الميداني والسياسيالطائرات التركية تضرب مواقع “قسد” شمال حلببهدف إرسالهم إلى حدود الجولان والأردن.. دورة عسكرية لـ”حزب الله” في حمص ومراسل ثقة يكشف التفاصيل (خاص)الجيش الوطني يعتزم إنشاء كلية عسكرية شمال سورياالرئاسة التركية تنفي وجود أي اتصال على المستوى السياسي مع نظام الأسدمقتل سوري بحادثة طعن في ألمانياإيران وسياسة اللعب على حافة الهاويةتجاهلوا بأن الأسد هو الراعي الأول له.. الإمارات تقيم مؤتمراً لمكافحة المخدرات ونظام الأسد يشارك!وصول 270 حاج من جرحى الثورة السورية إلى السعودية لأداة فريضة الحج

روسيا تدعو لمحادثات أمنية عاجلة مع واشنطن

روسيا تدعو لمحادثات أمنية عاجلة مع واشنطن

وكالة ثقة

قالت روسيا إنها مستعدة لإيفاد مفاوض حكومي “في أي لحظة” لبدء محادثات مع الولايات المتحدة بشأن الضمانات الأمنية التي تسعى إليها لحل الأزمة المتعلقة بأوكرانيا.

وأكد المتحدث باسم الكرملين ديمتري بيسكوف أن سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي أبدى استعداد موسكو للتفاوض مع واشنطن في أي دولة محايدة بشأن أمن روسيا.

وقال بيسكوف إن نائب وزير الخارجية سيكون “مستعدا للطيران في أي لحظة إلى أي بلد محايد” لبدء المحادثات.

وأشار إلى أنه شرح لمستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي جيك سوليفان مقترحات موسكو بشأن الضمانات الأمنية.

وقال إن المقترحات الأمنية التي قدمتها روسيا لكارين دونفريد مساعدة وزير الخارجية الأميركي في موسكو أمس الأربعاء، تتضمن مسودة وثيقتين، وصف إحداهما بالمعاهدة والأخرى بالاتفاقية.

ولدى سؤاله عن إمكانية إجراء محادثات بين بوتين والرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، أكد بيسكوف مجددا موقف موسكو التي تقول إن أجندة أي محادثات مثل هذه غير واضحة.

وأضاف أن هناك إمكانية لاتصال جديد بين الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأميركي جو بايدن قبل نهاية العام، نافيا وجود أي اتفاق.

وكان الرئيسان قد أجريا مكالمة عبر الفيديو استغرقت ساعتين يوم السابع من ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وتقول أوكرانيا والولايات المتحدة إن روسيا حركت أكثر من 90 ألفا من قواتها قرب الحدود الأوكرانية، وربما تكون تستعد لغزو، وهو ما تنفيه موسكو.

زر الذهاب إلى الأعلى