برشلونة يواجه مشكلات عقب الخروج من دوري الأبطالالعفو الدولية” توثق انتهاكات بحق محتجزين شمال شرق سورياأمريكا وأوروبا تدرسان فرض المزيد من العقوبات ضد إيرانبغالبية ساحقة.. النواب الأمريكي يقرّ مشروع قانون “الكبتاجون 2”“الإدارة الذاتية” تستقبل أول دفعة لاجئين سوريين مرحلين من العراق40 عامًا مضيفًا للحجاج.. وفاة السوري إسماعيل الزعيمالأوقاف السورية تنهي إجراءات تسجيل الحجاج لموسم 2024أمريكا تتوقع هجومًا إسرائيليًا ضد إيران في سورياخمسة مصابين إثر هجوم بمسيّرة انتحارية لقوات النظام غربي حلبإسرائيل تؤكد أن الهجوم الإيراني لن يمر دون ردالسويد تبدأ محاكمة عميد سابق في “الجيش السوري”وفاة لاجئ سوري من إدلب بعد تعرضه للتعذيب في لبنان (صورة)خاص | تحركات جديدة للحرس الثوري الإيراني في دير الزورقبرص تعلق طلبات اللجوء السورية بعد زيادة في عدد المهاجرينماذا حصل في ليلة “المسيرات الإيرانية” ضد إسرائيل

روسيا ترجح مقتل البغدادي.. والتحالف الدولي “غير متأكد”

نسبت وكالة الإعلام الروسية إلى وزير الخارجية سيرجي لافروف قوله اليوم الجمعة إن روسيا ليس لديها تأكيد بنسبة مئة في المئة بأن زعيم تنظيم الدولة الإسلامية أبو بكر البغدادي قتل.

وكانت نقلت وكالات روسية للأنباء عن وزارة الدفاع قولها، إن زعيم تنظيم الدولة أبو بكر البغدادي ربما قتل في إحدى ضرباتها الجوية في سوريا.

وأضافت الوزارة أنها تسعى للتأكد من مقتل البغدادي، مضيفة أن الضربة الجوية استهدفت اجتماعا لقيادات التنظيم في الرقة يوم 28 مايو/أيار، ما أدى إلى مقتل “أمير الرقة”، ورئيس جهاز الأمن التابع للتنظيم
كما أوضحت الوزارة أنه “في ضوء المعلومات التي يجري التحقق منها حالياً عبر عدة قنوات، ما إذا كان زعيم داعش أبو بكر البغدادي الذي تواجد في الاجتماع خلال الضربة الجوية، قد قتل”.

التحالف يشكك
في المقابل، شكك التحالف الدولي بالأمر. وقال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة إنه لا يستطيع تأكيد التقارير الروسية التي أفادت بمقتل البغدادي.
يذكر أنه مع اشتداد المعركة في الموصل، وتقدم القوات العراقية، رجح العديد من المسؤولين الأميركيين منتصف أبريل الماضي أن يكون أبو بكر البغدادي قد فر من الموصل باتجاه الصحراء، وربما دخل الرقة في سوريا .

ويشار إلى أن آخر ظهور علني للبغدادي كان عام 2014 في جامع النوري بالموصل، حيث أعلن نفسه “خليفة” للتنظيم.
وكانت آخر رسائله تسجيلا صوتيا يحث فيه أتباعه على القتال للدفاع عن الموصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى