قصف مكثّف للنظام على أرياف إدلب وحلب وفصائل المعارضة تردّ“لوموند” الفرنسية: سوريا هي المنفذ الوحيد لميليشيا “حزب الله” لتصدير الكبتاغون (ترجمة)حلب.. العثور على جثة امرأة شرقي البابأردوغان يدعو حلف “الناتو” لدعم منطقة آمنة في سورياميليشيا “حزب الله” تختبر صواريخاً جديدة في حمص وحماة (خاص)داخلية النظام ترفع أسعار المحروقات بنسبة 25 بالمئةصحيفة “يسرائيل هيوم”: روسيا أطلقت صواريخاً من غواصة في المتوسط على طائرات إسرائيليةما حقيقة دخول رتل أمريكي إلى مدينة إعزاز شمالي حلب؟ارتفاع حصيلة العاصفة الغبارية في ديرالزور إلى 10 وفيات و500 إصابةتحذيرات من إغلاق معبر باب الهوى الحدوديانتحار سيدة في العقد الثاني من عمرها بـ”الرقة”تحركات إيرانية على جبهتي “قبتان الجبل والفوج 111” غربي حلب.. ومراسل ثقة يكشف التفاصيلالدفاع الروسية: إسرائيل أطلقت 22 صاروخاً على مراكز البحوث العلمية في مصياف وبانياستركيا تعلن تحييد قيادياً رفيعاً من PKK شرقي حلبحلب.. “قسد” تعتقل عشرات الشبان في منبج

سوري يدفع 50 مليون ليرة للسفر إلى خارج البلاد عبر السِّحر والطلاسم.. وهكذا كانت النهاية

سوري يدفع 50 مليون ليرة للسفر إلى خارج البلاد عبر السِّحر والطلاسم.. وهكذا كانت النهاية

تقدّم أحد السوريين في مناطق سيطرة النظام بشكوى ضد دجّال أخذ منه مبالغ كبيرة، مقابل وعود بتأمين خروجه من البلاد.

وقالت مصادر النظام إن أحد المشعوذين المدعو (محمد. ح ) امتهن أساليب السحر والشعوذة بمساعدة مشعوذة من خارج القطر وبالاشتراك مع زوجته المدعوة ( غ )، في منطقة دُمّر بالعاصمة دمشق.

وقال شخص ملقب بـ(أبو عدي) إنه تعرّض للاحتيال من قبل المشعوذ، الذي عمل على استجرار مبالغ مالية منه بلغت قيمتها خمسين مليون ليرة سورية باستخدام السحر والشعوذة بعد إيهامه بأنه قادر على تسفيره إلى خارج القطر وتأمين عمل له بعوائد كبيرة.

وقد تم إلقاء القبض على (محمد. ح) وبتفتيش منزله عثر فيه على أدوات السحر والشعوذة وطلاسم تمت مصادرتها، وقالت الشرطة إنه اعترف بإقدامه على النصب والاحتيال على عدد من الناس بعد إيهامهم بأنه قادر على تسفيرهم وعلى جمع الحبيبين وجلب الحظ.

ووفقا للمصدر فقد، اعترف المتهم بتواصله مع مشعوذة في دولة مجاورة عبر برنامج (الواتس آب) لكي يتعلم منها بعض أساليب السحر والشعوذة، وبالتحقيق مع زوجته المذكورة اعترفت بالاشتراك معه.

يذكر أن صعوبة اﻷوضاع المعيشية في سوريا عموما ومناطق سيطرة النظام خصوصا تجبر السكان على التفكير في شتى الوسائل للخروج من البلاد.

زر الذهاب إلى الأعلى