تضم “طائرات مسيرة”.. وصول شحنة أسلحة إيرانية إلى مطار النيرب شرقي حلب (خاص)التحركات الإيرانية في سوريا خلال شهر أيلول (تقرير)تاريخ التدخل الإيراني في سوريامليشيات إيران تُنشى غرفة عمليات عسكرية جديدة جنوبي حمص (خاص)مليشيات “الحرس الثوري” الإيراني تًرسل 5 شاحنات عسكرية من دمشق إلى حمص تخوفاً من غارات إسرائيلمليشيات إيران تعقد اجتماعاً في جبل عزان جنوبي حلب لبحث تداعيات القصف الإسرائيلي (خاص)الانتهاكات الإيرانية في سورية تستمروفاة معتقل في سجون الأسد بعد اعتقال دام 24 عاماًمليشيات “حزب الله” اللبناني تُزيل معالمها من مدينة القصير غربي حمص.. ووفد أممي يعتزم دخول المدينة (خاص)أبرزها..صندوق اقتصادي ومجلس عسكري واحد.. اتفاق جديد يجمع بين فيالق الجيش الوطني السوري شمال حلب (خاص)مليشيات “درع العشائر” الموالية لإيران تقيم معسكراً تدريبياً جديداً شرقي حلب (خاص)سوريون يتبرعون بالدم في الدوحة لدعم مونديال قطر 2022 (صور)مليشيات إيران تُعزز مطار الجراح العسكري شرقي حلب بطائرات مسيرة (خاص)جرائم المليشيات الإيرانية في سورية.. التطهير الطائفي أبرزهاتركيا.. طفل سوري يُنقذ عائلته في منطقة أرطغرل بولاية إزمير

شبهة تمويل إرهاب لـ”لافارج هولسيم” بسوريا.. وفرنسا تحقق

قال مصدر قضائي، اليوم الثلاثاء، إن #فرنسا بدأت تحقيقاً قضائياً بشأن الأنشطة السورية لمجموعة “لافارج هوسيم” لصناعة الإسمنت والتشييد في قضية تتعلق باتهامات “بتمويل مشروع إرهابي” وتعريض أرواح للخطر.

ويأتي تعيين ثلاثة قضاة تحقيق، اثنان متخصصان في الشؤون المالية والثالث متخصص في #مكافحة_الإرهاب، في أعقاب فتح تحقيق أولي في أكتوبر/تشرين الأول.
وهذا التطور لا يعني بالضرورة أنه سيترتب عليه تقديم أي شخص أو شركة إلى المحاكمة.

وفي أبريل/نيسان قالت ” #لافارج_هولسيم ” إن رئيسها التنفيذي إريك أولسن سيغادر منصبه بعد أن أقرت الشركة بدفع أموال إلى جماعات مسلحة، كي يستمر عمل مصنعها في #سوريا.

وخلص تحقيق داخلي مستقل إلى أن مدفوعات للحماية دفعت لوسطاء للإبقاء على مصنع الشركة في جلابيا بشمال #سوريا مفتوحاً لا تتماشى مع سياساتها.
وقالت “لافارج هولسيم”، اليوم الثلاثاء، إن مكتب المدعي الفرنسي لم يتصل بها لكنها ستتعاون مع السلطات القضائية، إذا طلب منها أن تفعل هذا.
وقال المصدر إن التحقيق القضائي يتناول مزاعم بشأن مدفوعات قدمت إلى جماعات محظورة لكنه لا يشمل أفراداً رغم أن هذا قد يتغير في المستقبل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى