مقتل عنصرين من “حزب الله” بقصف إسرائيلي بين حمص وريف دمشقخاص | مقتل عنصر من ميليشيا النظام شرقي دير الزورخاص | “قسد” تصادر الدراجات النارية في دير الزور.. ما السبب؟حظر الأسلحة الكيماوية: داعش هو المسؤول المحتمل عن هجوم مارع 2015خاص | مقتل مسن وطفلة برصاص “قسد” شرقي دير الزورفي إعزاز.. علم الثورة يُطمس عمداً من قبل مؤسسة “رحمة حول العالم – RAHMA WorldWide” (صور)خاص | جرحى باشتباكات بين عشيريتن شرق دير الزورخاص | مقتل طفلين وإصابة أخر بانفجار مقذوف حربي بريف الحسكةخاص | 100 عائلة عراقية تعتزم مغادرة مخيم الهولمسؤولون غربيون: “روسيا تعاني نقصاً في إنتاج الأسلحة لحرب أوكرانيا”وفد من قيرغيزستان يزور شمال وشرق سورياخاص | طائرة مسيرة تضرب مواقع إيران في دير الزور.. ماذا خلفت؟خاص | مسيرات إيرانية تضرب قاعدة كونيكو الأمريكية شرق سورياخاص | مراسل “ثقة” يكشف مخرجات اجتماع “قسد” مع وجهاء العشائر في حقل العمر بـ دير الزور

صواريخ وقذائف.. النظام يواصل خرق الهدنة في إدلب

خاص – وكالة ثقة

وثق الدفاع المدني السوري الانتهاكات التي ارتكبتها قوات نظام  الاسد والميليشيات المرتبطة بروسيا في ريف محافظة إدلب، يوم السبت الماضي، بالرغم من إعلان روسيا عن وقف لإطلاق النار في نهاية أغسطس/آب الماضي.

وبلغ عدد القرى التي طالتها قذائف وصواريخ قوات الاسد  أكثر من 13 قرية في ريف محافظة إدلب، حيث استهدفت بلدتي “كنصفرة” و “معرة حرمة” بأكثر من 20 قذيفة مدفعية، كذلك تعرضت قرية “أرمنايا” لقصف مماثل خلف أضراراً مادية في ممتلكات المدنيين.

كذلك شمل القصف كُل من “كفرسجنة، الفطيرة، كرسعا، ترملا، النقير، ركايا، سجنة، الشيخ دامس، معرزيتا، محيط حيش، موقا، والعامرية” في ريف إدلب الجنوبي.

وتتعرض منطقة “خفض التصعيد” في إدلب لحملة عسكرية تنفذها قوات النظام بدعم كامل من روسيا، منذ أكثر من سبعة أشهر.

وأسفرت الحملة العسكرية عن مقتل أكثر من 1200 مدني في حماة وحلب وإدلب، ونزوح مليون شخص من المناطق التي تم استهدافها بأكثر من 18 ألف غارة جوية وفقاً لفريق “منسقو استجابة سوريا”.

يذكر أن النظام لم يلتزم بوقف إطلاق النار المعلن من قبل روسيا في نهاية الشهر الماضي، وواصل قصفه لمدن وبلدات وفي إدلب وحماة، كما سجل تنفيذ عدة غارات جوية من قبل الطائرات الحربية التابعة للنظام وروسيا

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى