تفاقم أزمة تهريب وتعاطي المخدرات في الشمال السوري.. من المسؤول؟منظمة ((الرواد)) تهدد وكالة ثقةمدير أحد أقسام منظمة الرواد ( الددم ) يصف الشاعر محمد قاسم بالتافه !“منظمة الروّاد” تطرد رمزاً من رموز الثورة السورية بسبب المرض: إليكم قصة الشاعر “محمد محمود قاسم”التعافي الاقتصادي المبكر بين غموض الرهانات السياسية وحمولات التمكين الاقتصاديمخيم الهول: نساء عائدات للحياةمصير الرئيس الإيراني مجهول بعد تعرض مروحيته لحادث.. ما التفاصيل؟هطولات مطرية تضر بالكمون والمحاصيل الصيفية شمالي سورياالعثور على عائلة سورية مقتولة داخل منزلها في تركياوفاة شابين سوريين غرقًا في لبنانرئيس مجلس فرع نقابة المحامين الاحرار بحلب يتوجه إلى بروكسل محملاً بقضايا الثورة السورية”الفصائل المعارضة ” تستولي على دبابة للنظام غربي حلبهدوء وحظر تجول في جرابلس بعد اشتباكات إثر خلاف عشائري

صورة.. مقتل “والي حوران” مع 5 من مرافقيه في درعا

وكالة_ثقة

شنت المجموعات المحلية في مدينة نوى بريف درعا، يوم أمس ٢٧ يناير كانون الثاني حملة على مجموعة تتبع لتنظيم “داعش” أدت الاشتباكات لمقتل 5 قيادات من التنظيم “داعش”.

وبحسب ” تجمع أحرار حوران” اليوم ٢٨ يناير/كانون الثاني، أن الاشتباكات أدت إلى مقتل “والي حوران” المدعو أسامة شحادة العزيزي (أبو الليث) ، إضافة إلى 5 من مرافقيه، وذلك بعد ساعات من المواجهات.

ذكر “تجمع أحرار حوران”، إنّ “المجموعات المحلية في مدينة نوى غربي درعا وبمساندة من “اللواء الثامن” و “اللجان المركزية” تمكنت من محاصرة منزل في الحي الشمالي للمدينة كان يتحصن به “والي حوران” بعد اشتباكات طاحنة تمكنوا من دخول المنزل وقتل من فيه.

وأشار التجمع إلى مقتل 5 من أفراد المجموعة، مضيفاً أن أحد الأفراد المقتولين يرتدي حزاماً ناسفاً.

الجدير بالذكر ، أن “أسامة الشحادة العزيزي” ينحدر من قرية الشجرة غربي درعا، وسبق أن عمل في صفوف التنظيم “داعش” في منطقة حوض اليرموك قبيل عام 2018، وكان يشغل قبيل مقتله منصب “أمير التنظيم” في محافظة درعا.

زر الذهاب إلى الأعلى