ضعف راتب الموظف.. كيلو الحلويات في دمشق بـ 80 ألف!!!

وكالة ثقة

تعزف شريحة واسعة من السوريين بمناطق النظام عن شراء الحلويات التي باتت من الكماليات بالنسبة لهم، وذلك بسبب غلاء أسعارها في ظل الغلاء المعيشي المزري بالبلاد.
وتبحث بعض العائلات عن تحضير الحلويات في المنازل لاسيما في أواخر شهر رمضان وقبيل حلول عيد الفطر ومع ذلك تواجه مشكلة في الأسعار المرتفعة للمستلزمات وهو ما يفوق قدرة الغالبية.
وكانت انتشرت صورة لقائمة أسعار حلويات معلقة داخل أحد محال بيع الحلويات في حي الميدان الدمشقي، يظهر فيها سعر الكيلو الواحد لـ الحلويات الشرقية “المبرومة وكول وشكور وغيرها”بـ 80 ألف ليرة سورية.
وظهرت الصورة في محل “أبو الجدي” بدمشق، وأكد مالكه لموقع نينار الموالي ،أن الأسعار المدونة في اللائحة حقيقية وبأنها ممهورة وموثقة ببيان من “وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك” في حكومة النظام.
وذكر ، أن الحلويات التي تحوي الفستق الحلبي (مبرومة – بلورية – آسيّة… إلخ) سعر الكيلو غرام منها 80 ألف ليرة، في حين يبلغ سعر المشكل 75 ألف ليرة سورية.
ولفت إلى أن صناعة صدر المبرومة يحتاج إلى كيلوغرامين من الكنافة بسعر عشرة آلاف ليرة، و3 كيلوغرامات ونصف من الفستق بسعر 198 ألف، وكيلوغرام ونصف من السمن الحيواني بسعر 35 ألف ليرة وسكر بـ 2850 ليرة، ما يعني أن القيمة الإجمالية هي 263 ألفاً و350 ليرة سورية.
يذكر أن مناطق سيطرة النظام تعاني من أزمات متلاحقة من أزمة خبز إلى وقود وغاز إلى غلاء في سعر المواد الأساسية، بينما ينشغل النظام بالتحضير لمسرحيته الانتخابية.

زر الذهاب إلى الأعلى