ضـ.ـربة كبيرة للنظام والحـ.ـرس الـ.ـثوري وفشل ذريع للطيران الروسي.. البادية السورية تعود للواجهة

وكالة ثقة

تكبّـ.ـدت الميليـ.ـشيات اﻹيرانية ونظام اﻷسد خسائر بشرية ومادية فادحة في البادية السورية وسط البلاد، بعد شـ.ـنّ الطيران الروسي سلسلة غـ.ـارات مكثفة جديدة على مدى اﻷيام الماضية.

وذكرت مصادر ميدانية أن هجـ.ـوماً يرجح وقوف تنـ.ـظيم داعـ.ـش وراءه أدى لتدمـ.ـير قافلة مؤلفة من 7 سيارات ومقـ.ـتل 25 عنصراً بينهم قـ.ـادة كبار في الحرس الثوري اﻹيراني، إضافة إلى اللـ.ـواء في نظام الأسد نزار عباس فهود.

وعرف من القتـ.ـلى اﻹيرانيين الضـ.ـابط محسن عباسي، والضابـ.ـط حسين عبد الله زادة وهو مرافق سابق لقاسم سليـ.ـماني وضابـ.ـط أمـ.ـن سابق في منطقة السيدة زينب جنوب سوريا والبوكمال شرقيها وكان قد شارك في معـ.ـارك الغوطة وحلب.

وكان الطيران الروسي قد أقلع بكثافة من قاعدة حميميم في ريف اللاذقية وشـ.ـنّ غـ.ـارات في البادية على مدى أيام من ريف حمص الشرقي وحتى جنوب دير الزور مدعوماً بطائرة “البجعة” للاستطلاع.

زر الذهاب إلى الأعلى