طالب سوري يتفوّق على مئات الآلاف من أقرانه في تركيا

وكالة ثقة – فريق التحرير

تفوق طالب سوري في تركيا على جميع أقرانه في البلاد، وحاز على المرتبة الأولى على مستوى البلاد في امتحان دخول الثانوية العامة.

وقد حقق الطالب السوري “دليار صافو” المركز الأول على مستوى تركيا في امتحان دخول الثانوية التركي LGS وفقاً لوسائل إعلام تركية.

ويعيش “صافو” في منطقة “كورت ألان” التابعة لولاية سيرت، حيث لجـ.ـأ مع أسرته إلى تركيا منذ 5 أعوام.

وقد استطاع الطالب السوري تحقيق العلامة الكاملة في امتحان LGS هو اختبار يقام بعد نهاية المرحلة الإعدادية، تمهيداً لانتقال الطلاب إلى المرحلة الثانوية.

ويقدّر عدد الطلاب الذين يدخلون هذا الامتحان في عموم البلاد بمئات اﻷلوف، ووصل عددهم عندما بدأ العمل بهذا النظام في العام الدراسي 2017-2018، إلى المليون.

ويتم تنظيم امتحان LGS من قبل المؤسسة المعنية بإجراء الامتحانات ÖSYM، ويقام الامتحان في أوقات معينة تحددها وزارة التربية التركية في كل عام.

تعرّف إلى الاتـ.ـفاق الروسي – التركي الجديد بخصوص إدلب

وكالة ثقة – فريق التحرير

بعد هـ.ـدوء نسبي في القـ.ـصف على جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي بالتزامن مع اجتـ.ـماع وزيري الخارجية الروسي والتركي في أنطاليا التركية، أعلن الجانبان عن اتـ.ـفاقات جديدة، وسط تفاؤل باستعادة الهدوء والاستقرار.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع جاويش أوغلو عقد بعد اجتماعهما في مدينة أنطاليا، إنه “تم الاتفاق على تأسيس منـ.ـطقة خالية من الوجود العسـ.ـكري في إدلب” دون ذكر تفصيلات.

من جهته ذكر أوغلو أنه “يتم العمل على اتفـ.ـاقيات جديدة في سوريا وعلى استمرار اتفـ.ـاقية أسـ.ـتانا” وذلك ضمن إطار التوافق على “استمرار وقـ.ـف إطـ.ـلاق النـ.ـار في سوريا”.

وفي تغير لافت بالموقف الروسي، بشأن معبـ.ـر باب الهوى، أكد لافروف أن موسكو “تدرك حاجة المدنيين لاستمرار دخول المـ.ـساعدات عبر تركيا”، لكن “مشروع القرار الذي يدعو لفتح ممـ.ـر ثان يتجاهل الحقائق” في إشارة إلى الرغبة التركية اﻷمريكية بإعادة فتح معـ.ـبر باب السلامة.

وفي تعليقه على الموضوع اعتبر الباحث السوري عبد الوهاب عاصي أن مقصد لافروف من عبارة “خالية من الوجود العسـ.ـكري” هي المنطقة العـ.ـازلة التي تم الاتفاق على تأسيسها بين روسيا وتركيا هي الممـ.ـر الأمـ.ـني على امتداد طريق m4 والمنصوص عليها، بشكل أو بآخر، في مذكرة موسكو (2020) حول إدلب.

ورجح أن روسيا أعطت مبدئياً قبولاً لتمديد التفويض الممنوح لآلية المسـ.ـاعدات الإنسانية عبر الحدود إلى سوريا، دون التوافق بعد على عدد المعـ.ـابر، وذلك على اﻷغلب في مقابل ضمانات لاستكمال جهود تأمـ.ـين طريق M4 في إدلب واستئناف حركة التجارة والنقل عليه.

وقد بدا الجانبان راضيين عن نتائج الاجتـ.ـماع حيث قال أوغلو إن أنقرة ستواصل العمل مع روسيا لاستمرار الهدوء في الميـ.ـدان من أجل العمـ.ـلية السيـ.ـاسية بسوريا، كما تحدث عن تطور بخصوص “الاعتراف المشترك بشهادات التـ.ـلقيح ضـ.ـد كـ.ـورونا” وإمكانية انتاج لقـ.ـاح سبـ.ـوتنيك في تركيا.

من جهته أشاد لافروف بأنشطة مركز القيـ.ـادة الروسي التركي المشترك في أذربيجان، كما أكد أن المواطنين الروس يرون أنطاليا التركية وجهة سياحية جذابة، واعداً بمواصلة العمل من أجل استمرار تدفـ.ـق السياح الروس إليها مستقبلا.

زر الذهاب إلى الأعلى